شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

د.احمد قعدان : سلمت بطون الأحرار التي تنجب الأبرار

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 4 نوفمبر, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

سلمت بطون الأحرار التي تنجب الأبرار

إنّ الحمد لله نحمده، ونستعينه، ونستغفره، ونتوب إليه، ونشهد أنّ محمّدًا عبدُه ورسوله أمّا بعد
قال جلّ في علاه : ( والْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ ).
أي جراحنا نُضَمِّد وأي آلامنا نُسَكِّن وأي ناحية من نواحي المعمورة نواسي ونشجب.

تعالت الصيحات وضجّت هذه الدنيا بالآهات: الثكالى والمنكوبات والمغتصبات والمهجّرات، لم يرحموا وليداً ولا شيخاً أَحْدَب ولا طفلاً يرضع ولا بهيمة ترتع في جميع أنحاء الأرض .

لطالما ظننّا أنّ الأمر بعيداً عنّا , ولكن ما حدث في مدينتنا قبل أيام لا يبشر بالخير , امرأة كريمة من حرائرنا تجهض جنينها بسبب عنف ولا مبالاة لجنة الجباية الجبناء في مدينة السلام ؟؟؟
يعتدى على حرمة بيت من بيوتنا وعلى خصوصياته وليس هناك من يشجب أو حتى يعلّق من الجهات الرسمية ؟؟؟
تؤخذ الأموال بغير حق من أهلها الذين يسعون جاهدين بكدّهم وتعبهم للحصول على الكسب الطيّب وليس هناك من يرد لهم حقوقهم ؟؟؟

لا إله إلا الله هل أصبح دم المسلم رخيصاً، هل ماتت فينا الحميّة أم وُئدت فينا النّخوة والشهامة والرجولة.

كيف ينعم أحدنا بهذه الحياة وهو يرى حرماتنا تنتهك وأموالنا تغتصب , وكرامتنا تهان.

لا مجال للأنانية في هذا الدين، هذا الدين العظيم الذي لم تعرف ولن تعرف البشرية ديناً يحث على التكاتف والتعاون والتلاحم مثله.

هذا الدين الذي من أعظم أصوله الجماعة والاجتماع والتآلف والحُنُوّ والمؤازة والنصرة
فأين نحن من هذه المعاني السامية، التي بها يعتلي العبد عن سفاسف الأمور، ويشعر أن في وجوده في هذه الحياة منفعةً لأبناء بلده ، وأنه لبنة في صرح رفعة هذه االمدينة الحبيبة .

أين نحن من قوله صلى الله عليه وسلم « مثلُ المؤمنين فى توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مَثَلَ الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى”.

كلّنا في باقة الحبيبة أهل نخوة ومروءة وشهامة , وكلنا نعتز ببلدنا وبأهله المعروفين بطيبة قلوبهم لا بمكرهم وتخاذلهم وضعفهم وتفككهم .

من هنا أبرق برسالة عاجلة للمسؤولين في البلدية إلى إنزال أقصى درجات العقوبة القانونية بهذه اللجنة الجبانة , وطردهم من البلدية واستبدالهم بخير منهم أو دعني أقول بالأخف ضرراً على أهلنا وفتح ملف تحقيق في القضية المؤلمة التي مسّت بنا جميعاً.

كما ونناشد جميع الأطر الرسمية والقانونية والحركات والجمعيات والفئات إلى تنظيم مسيرة للتنديد بما حصل مؤخراً في الأيام القليلة المقبلة والوقوف وقفة شجاعة أبيّة مشرفة تحفظ لباقتنا عزّها ومجدها .كما ونستغلها فرصة طيبة لمعايدة أهلنا بحلول عام هجري جديد جعله الله عاماً طيباً ومثمراً في طاعة الله .

والله من وراء القصد
ابن باقة البار : الشيخ د.أحمد قعدان

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (4)

  1. وين انصار الحق وق وا معتصماه !!!!!!!!!!!
    كنتم رجال ترفعون الرايات والمظاهرات يوم المسيره وينكم هسا . الان ورونا حالكم في هذا الوقت المناسب بدنا نشوفكم وكل البلد معكم رجال ونساء واولاد .
    لن تنزل عنكم اللائمه حتى نري البلديه وغيرهم ان اهل باقه لم ولن يمرروا هذا الامر فقط اجتماعات ومجادلات يجب ان تخرج مظاهره تحذيريه لكل من تسول له نفسه المساس بحرمة بيت او امراه .

  2. باقه لها شرف |

    الى متى هذا الوضع اليوم في امراه من بلدي غداً اذا سكتنا قد تكون امرأتي او امي او امك او. اختك او اختي والي محدا بقبلو الو بقبلوش لغييري
    اين انتم اهلي بلدي الاطياب اين انام
    لاعذر ام ايها الكرسي لاعذر للك ايها ****
    انت من **** وقعت وبعت **** باقه لمن ليس لهم شرف

  3. البلديه تلعب دور الاب الذي يقول العبوا سوى يا اولاد !

    عندما يتقاتل الولد مع اولاد الجيران ويكون الابن المغلوب والمضروب يقوم الاب ويتدخل ويقيم الدنيا ويقعدها

    وعندما يرى الاب ان ابنه الغالب مع اولاد الجيران وهو المحقوق فيقول الاب العبوا سوى يا اولاد