شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

قاتل الجندي في قلقيلية نضال عمر: تعرضت لتعذيب لا يتصوره عقل

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 27 أكتوبر, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

كشفت مؤسسة التضامن لحقوق الإنسان تفاصيل مثيرة عن عملية خطف وقتل الجندي الإسرائيلي (تومر حزان) التي وقعت نهاية شهر أيلول الماضي في قرية بيت أمين قضاء قلقيلية.

وذكرت المؤسسة أن محاميها محمد العابد تمكن اليوم الأحد، ولأول مرة من زيارة الأسير نضال عبد الله عمر (42 عاما) المتهم الرئيسي في عملية الخطف والقتل.

وأكدت المؤسسة نقلا عن عمر انه تعرض فور اعتقاله لعملية تعذيب شديدة جدا لا يمكن تصورها ولم يكن يشاهدها إلا في الأفلام، مفضلا عدم الحديث عن تفاصيل ما تعرض له ومكتفيا بالإشارة إلى أن جميع وسائل التعذيب المعروفة كانت مجرد نزه بالنسبة لما تعرض له.

وذكر عمر أن شقيقه عبد السلام هو صاحب فكرة عملية خطف الجندي من اجل الإفراج عن شقيقهم الثالث نور الدين الذي يقضي حكما بالسجن (29 عاما) وبغرض الحصول على مكافئة مالية مقدارها (5 ملايين) شيكل وُعد بها من قبل إحدى الجهات التي لم يذكرها.

وتحدث عمر عن تفاصيل عملية قتل الجندي (حزان) الذي كان طيارا في سلاح الجو الإسرائيلي ويعمل معه في احد المطاعم في مدينة بتاح تكفا، مشيرا إلى انه وشقيقه عبد السلام قاما باستدعاء الجندي لمنزلهم في قرية بيت أمين في قلقيلية ومن ثم خرجا إلى إحدى الجبال القريبة من قرية سنيريا.

وأشار نضال إلى انه وبعد وصوله والجندي وشقيقه إلى المكان المحدد طلب من شقيقه عبد السلام المبلغ المالي الذي تحدث عنه، وبعد أن اخبره بان المبلغ الموعود غير متوفر الآن قام بتكبيل الجندي من يديه ثم (فك) قشطه الذي كان يرتديه وقام بخنق الجندي (حزان) حتى الموت.

وأكد نضال على أن ما قام به تم من دون وعي منه حيث كان في حالة هستريا لأنه خشي من اعتقاله لفترة طويلة بتهمة خطف الجندي، مما اضطره في النهاية لقتله خوفا من انكشاف أمره.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)