شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الجيش الإسرائيلي يجري في مستوطنات الجولان تدريبات مع السكان تحسبا لسيناريوهات مختلفة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 25 أكتوبر, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

قال موقع معاريف إن الجيش الإسرائيلي سيجري الأسبوع القادم، بالتعاون مع سكان المستوطنات الإسرائيلية في هضبة الجولان المحتلة، تدريبات لفرق الطوارئ وفقا لسيناريوهات مختلفة حول إمكانية تطور الأحداث في سوريا ومن ضمنها تسلل مجموعات مقاتلة أو أفراد إلى المستوطنات الإسرائيلية في الجولان المحتلة.

وقال الموقع إن هذا النوع من التدريبات لفرق الطوارئ من بين سكان المستوطنات “المدنيين” ، يتم من حين لآخر بهدف الحفاظ على يقظة المستوطنين، وغالبا ما يتم في قواعد التدريبات التابعة لجيش الاحتلال.

ولفت الموقع إلى أن تدريبات الأسبوع القادم تتم تحت إرشاد مدربي مدرسة “حماية اليشوف” التابعة أصلا للقيادة الوسطى في الجيش الإسرائيلي وليس لقيادة المنطقة الشمالية المسؤولة عن الحدود بين إسرائيل وسوريا، وبين إسرائيل ولبنان. وأضاف الموقع أن هذه المدرسة هي التي كانت مسؤولة عن تدريبا المستوطنين في الضفة الغربية لمواجهة وقو عمليات مختلة ضد المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة.

ووفقا للموقع فد تم توجيه بلاغات للسكان في مستوطنات الجولان حول طبيعة هذه التدريبات والأهداف المرجوة منها، وفي مقدمتها تزويدهم بالشعور وكأنهم في حالات طوارئ حقيقية وفي حالات قد يواجهونها داخل مستوطناتهم.

ونقل الموقع عن مصدر عسكري أن مثل هذه التدريبات داخل معسكرات الجيش نفسه تجري بسبب نقص في الميزانيات الكافية لتغطية استعداء فرق الاحتياط، من جهة، وللضرورات الأمنية من جهة أخرى، وأن التدريبات في الأسبوع القادم مرتبطة كليا بالوضع الأمني، وتدل بدون شك على وجود توتر أمني”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.