شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

هبوط حاد في عدد طلاب الرياضيات وعلوم الحاسوب

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 23 أكتوبر, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

يُستفاد من المعطيات المتوفرة لدى ” مؤسسة شموئيل نئمان”، أن عدد الطلاب الجامعيين الجدد، الدارسين لتحصيل اللقب الأول في مواضيع علوم الحاسوب والرياضيات والإحصاء – قد تراجع بنسبة الثلث خلال عشر سنوات: من أربعة آلاف و (430) طالبًا عام 2001، إلى ألفين و (951) طالبًا عام 2011.

وتفصيلاً للمعطيات – جاء في تقرير ” المؤسسة” أن 6% من طلاب اللقب الأول قد درسوا عام 2011 واحدًا من المواضيع المذكورة أعلاه- أي أقل من نصف النسبة المسجلة قبل عشر سنوات ( عام 2001)، وخلال هذه السنوات العشر هبط عدد الحاصلين على اللقب الأول في الرياضيات وعلوم الحاسوب من ألفين و (820) خريجًا ( عام 2001) إلى ألف و (944) خريجًا عام 2011. ويبرز الهبوط في عدد الطلاب بشكل خاص بموازاة ارتفاع بنسبة تزيد عن 50% في عدد الطلاب في تلك الفترة.

الهندسة والبيولوجيا والفيزياء

وبالمقابل، حافظ عدد طلاب اللقب الأول في موضوعي الفيزياء والبيولوجيا على الاستقرار، بل وسجل ارتفاع ما في عدد الحاصلين على هذا اللقب في هين الموضوعين، لكن نظرًا للارتفاع العام في عدد الطلاب، فقد هبطت نسبتهم بين مجمل الطلاب، وقد هبطت نسبة طلاب البيولوجيا من 4,4% عام 2001 إلى 3,6% عام 2011، فيما هبطت نسبة طلاب الفيزياء من 2,4% إلى 1,8% – في نفس الفترة، وبينما ارتفع عدد طلاب الهندسة المدنية والهندسة المعمارية من ستة آلاف و (806) طلاب إلى ثمانية آلاف و (294) طالبًا خلال عشر سنوات – فإن نسبتهم من مجمل طلاب اللقب الأول قد تراجعت من 20% إلى حوالي 17%.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه التغييرات الملحوظة في منظومة التعليم العالي قد حصلت بموازاة الارتفاع في عدد الطلاب، لكن هذا الارتفاع توقف في السنوات الأخيرة، ومن بين الأسباب في ذلك، الحالة البائسة لجهاز التعليم، الذي عجز عن رفع نسبة طلاب الثانويات الحاصلين على شهادة البجروت ( التوجيهي).

خمس وحدات

ووفقًا للمعطيات النتوفرة لدى ” المؤسسة”، فإن أعدادًا قليلة من طلاب الثانويات في إسرائيل يتقدمون لامتحانات البجروت بمستوى خمس وحدات في موضوع الرياضيات، فيما يستدل من معطيات منظمة دول التعاون والتطوير الاقتصادي ( OECD) أن تحصيل الطلاب الإسرائيليين في الامتحانات الدولية في العلوم والرياضيات – هابط ومتدنٍ بالمقارنة مع باقي دول المنظمة.

وفي العام 2010 بلغت نسبة طلاب الثانويات المتقدمين لامتحان البجروت بمستوى خمس وحدات من بين مجمل المتقدمين لامتحان الرياضيات – 14% فقط، بينما بلغت نسبة المتقدمين للبجروت بخمس وحدات في موضوع الكيمياء 10%، وفي الفيزياء 14% وفي البيولوجيا 22%.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.