شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

اوباما لـ نتنياهو: السقف الزمني ينفد..يجب تسريع المفاوضات

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 1 أكتوبر, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

استحوذ الملف الفلسطيني لا سيما المفاوضات الاسرائيلية الفلسطينية المباشرة على اهتمام الرئيس الأمريكي أثناء اجتماعه برئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو امس في واشنطن،وطالبه بمفاوضات جادة وسريعة في كافة القضايا الرئيسية “الحدود ، القدس ، اللاجئين ، الأمن” .

هذا ما أكده مصدر كبير في الحكومة الأمريكية لصحيفة “هآرتس” اليوم الثلاثاء، فبعد ان أثنى الرئيس الأمريكي على نتنياهو لموقفه الشجاع والخطوات التي قام بها للبدء في المفاوضات المباشرة مع الجانب الفلسطيني خاصة الافراج عن الأسرى، طلب منه الاسراع في المفاوضات مع الجانب الفلسطيني وبحث كافة القضايا الرئيسية.

وأضاف موقع الصحيفة أن الرئيس الأمريكي وضع نتنياهو في صورة اجتماعه مع الرئيس الفلسطيني أبو مازن الاسبوع الماضي على هامش اجتماع الجمعية العمومية للامم المتحدة، والتي طلب فيها الرئيس الفلسطيني تدخل ومشاركة أوسع من قبل الادارة الأمريكية في المفاوضات .

وأضاف الموقع نقلا عن نفس المصدر في الادارة الأمريكية بان الرئيس الأمريكي قال لرئيس وزراء اسرائيل “حتى تثمر المفاوضات عن نتائج ، يجب البدء ببحث جدي في القضايا الجوهرية، لقد بدأت المفاوضات منذ شهر ونصف، اذا لم نتوصل قريبا لبحث جاد لهذه القضايا، فإن السقف الزمني المحدد 9 شهور للمفاوضات سوف ينتهي دون نتائج” .

كذلك وضح الرئيس الأمريكي لنتنياهو بأن الجانب الفلسطيني قدم خطوات للعودة الى المفاوضات، وأهمها وقف الخطوات أحادية الجانب للتوجه للامم المتحدة، كذلك التنازل عن بعض الشروط المسبقة للعودة الى المفاوضات وأهمها شرط وقف الاستيطان بشكل كامل في القدس والضفة الغربية .

وأكد ذات المصدر للصحيفة أن الأجواء ايجابية وقد تثمر المفاوضات عن التوصل الى اتفاقية بين الفلسطينيين والاسرائيليين ، ودعم هذا التفاؤل بالجو الذي ساد اجتماع الجمعية العمومية للامم المتحدة ، الذي خلا من أي خطوة أحادية الجانب من الجانب الفلسطيني وهذا أمر ايجابي ، كذلك خطاب الرئيس الفلسطيني أبو مازن كان متوازنا وخلا من التحريض وكان في مجمله ايجابي، وكذلك ما تطرق له الرئيس الأمريكي اوباما في خطابه بما يخص الصراع والمفاوضات يعطينا مزيدا من التفاؤل .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.