شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

شعارات نابية ضد الرسول والعرب في عكا واستنكار عارم

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 29 سبتمبر, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

تحقق شرطة عكا بالتعاون مع البلدية وجهات أخرى في حادث إقدام متطرفين يهود على رشم كتابات عنصرية ونابية ضد العرب والإسلام .”الموت للعرب ومحمد ميت”.

حيث تم رشم تلك الكلمات بورشة عمل بشارع” بورلا” في ساعات الليل المتأخرة من يوم أمس السبت،وتأتي هذه الاعمال بغية استفزاز المواطنين العرب الذين يقطنون في تلك المنطقة واستفزاز اخر للعمال العرب الذين يعملون في ورشة العمل في الحي المختلط ،حيث يعمل في الموقع أكثر من 50 مقاولا وعاملا عربيا من بلدتي عكا والمزرعة .

وقال احد العمال العرب : “هذا عمل استفزاز عنصري وخطير بحق العرب والدين الاسلامي، هذه المجموعات المتطرفة التي أقدمت على رشم تلك الكلمات هدفها تأجيج وشحن الأجواء من جديد بين العرب واليهود، وعلى الشرطة أن تجتهد أكثر في منع هذه المجموعات ولجمها واعتقالها ومنعها، فهذه العنصرية قد تشعل المنطقة مجددا” في حال لم يتم إيجاد حل لهذه القضية ووضع حد لهذه المجموعات.

وكانت قوات معززة من الشرطة ووحدة التحريات قد وصلوا إلى المكان إضافة إلى طواقم مراقبي البلدية الذين شرعوا فورا في التحقيق بالحادث ومسح الشعارات المسيئة التي تستهدف العربي ودينه.

مجموعة متطرفة ومعروفة للشرطة

وفي حديث لمراسلنا مع احمد عودة عضو بلدية عكا(الجبهة) قال: انها اعمال مسيئة ومشينة للمدينة برمتها وللمواطنين العرب خاصة،وهذا الحي معروف عنه انه حي عنصري وفيه تفجرت احداث يوم الغفران من عام 2008 ،نحن حذرنا في الاشهر الاخيرة من مغبة العودة وتفجير الاوضاع في عكا من جديد ولكن لا حياة لمن تنادي،لذلك نعود ونكرر ونحذر الشرطة والبلدية ان تقوما بواجباتهما تجاه هذه المجموعة العنصرية،وللاسف هذه المجموعة معروفة للشرطة وعلى الشرطة القيام بواجبها قبل ان ينفجر الوضع مجددا.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.