شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

القدس: مواجهات واعتقالات ومسيرات نصرة للأقصى

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 27 سبتمبر, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

شهدت مدينة القدس وأحياؤها اليوم مواجهات وحالة من التوتر ، عقب فرض الحصار على المسجد الأقصى ومنع المصلين دون سن ال 50 عاما من دخول المسجد الأقصى المبارك ،حيث نصبت القوات الاسرائيلية الحواجز العسكرية على مداخل المدينة والبلدة القديمة والمسجد الأقصى للحيلولة دون وصول المصلين للمسجد الأقصى .

وبدت ساحات المسجد الأقصى ظهر اليوم شبه خالية ، بسبب منع المصلين من دخول المسجد الأقصى ، ووصل عدد المصلين في الجامع القبلي المسقوف نحو ثلاث آلاف مصل فقط ، وبعد صلاة الجمعة إنطلقت مسيرة سلمية في ساحات المسجد نصرة له واحتجاجا على تكرار اقتحامه وتدنسيه من قبل المستوطنين والجماعات اليهودية.

وافادت مؤسسة الاقصى في بيانها ان:” بسبب منع المصلين من دخول المسجد الأقصى أقام المئات من المصلين صلاة الظهر في حي واد الجوز وباب العمود وباب الساهرة ، وايضا في أزقة البلدة القديمة.

وأفاد شهود عيان أن الشرطة قامت بمنع دخول المشاركين بتشييع جثمان أحد المواطنين لدى دخولهم المسجد الأقصى ، وأشترطت عليهم دخول 5 اشخاص فقط برفقة الجثمان .

واد الجوز:

وبعد إنتهاء صلاة الظهر في واد الجوز تظاهر العشرات من الشبان ، وهم يرددون هتافات تقول : ” لبيك يا أقصى ” و ” بالروح بالدم نفديك يا أقصى ” و ” الأقصى إلنا إلنا ما إلكم هيكل عنا ” ، وبصوت موحد قالوا ” أقصانا لا هيكلكم ” .

رأس العامود:

وقد إنطلقت مسيرة شارك فيها العشرات من الشبان بينما كانوا يرفعون الراية الإسلامية من حي رأس العامود نصرة للمسجد الأقصى ، واصلت سيرها حتى وصلت باب الأسباط ، ولدى وصولها إندلعت مواجهات بين الشبان والقوات الاسرائيلية ، حيث قامت القوات بإطلاق القنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع نحو المتظاهرين لتفرقتهم .

باب العامود:

أما على صعيد باب العمود فقد إندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان والقوات الاسرائيلية ، وتدخلت الخيالة في شارع نابلس بالقرب من باب العمود لدى قيام الشبان بالاحتجاج على منعهم من دخول المسجد الأقصى، وقد إعتقلت القوات عددا من الشبان بالقرب من باب العمود بعد الاعتداء عليهم بالضرب المبرح.

وقد قمعت القوات الاسرائيلية مسيرة إنطلقت من باب العمود نحو شارع صلاح الدين ، رفع المشاركون فيها الأعلام الفلسطينية والمصاحف ورددوا هتافات نصرة للمسجد الأقصى .

وذلك بعد أن أغلقت القوات شارع صلاح الدين ومنعت المتظاهرين من إكمال مسيرتهم ، وقامت بدفع المشاركين بالتظاهرة والاعتداء عليهم بالضرب بإستخدام الهراوات .

باب حطة:

كما إندلعت بعد الظهر مواجهات في حي باب حطة بالبلدة القديمة في القدس بالقرب من المسجد الاقصى، لدى إقتحام الجنود الحي ، وما زال الوضع متوترا، وهناك انباء عن اعتقالات وجرحى.

بيان الشرطة:

من جهتها افادت الناطقة بلسان الشرطة لوبا السمري في بيان لها:” استمرارا لاعمال الاخلال بالنظام في شرقي القدس يشار الى انه ،صحيح لهذه المرحلة ،في الحي الاسلامي بالبلده القديمة اقدم مؤخرا بضعة افراد على رشق الحجاره اتجاه قوات من الشرطة وحرس الحدود التي قامت بدورها على تفريقهم مع اعتقال مشتبة واحد دون تسجيل اصابات بشرية .

كما وتم ، صحيح لهذه المرحلة ، تفريق الراشقين بحي العيسوية مع اعتقال عدد من المشتبهين.

بموازاه ذلك ، قريبا من باب العامود ومفرق متحف روكفلر تم تفريق المتظاهرين كما وتم تفريق الراشقين في مدخل حي راس العامود مع اعتقال عدد من المشتبهين .

هذا ووصل اجمالي مجموع عدد المشتبهين المعتقلين ، صحيح حتى هذة المرحلة ، على ذمة الضلوع في اعمال الاخلال بالنظام ورشق الحجاره بانحاء مختلفة من شرقي القدس الى 9 مشتبهين .

للعلم ، قسم كبير من اعمال تفريق الراشقين والمخلين بالنظام في انحاء شرقي القدس ،تم مع استعمال بعض من وسائل التفريق اللازمة والمناسبة والتي شملت بالذات قنابل من الهلع وبمساعده قوات من الخيالة .

كما وينوه على انة ، صحيح لهذه الساعة ،عاد الهدوء ليسود معظم اجواء احياء شرقي القدس، انهت سمري بيانها.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)