شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الالاف يتوافدون لمهرجان الاقصى بمدينة ام الفحم

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 20 سبتمبر, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

قد انطلقت بهذه الاثناء برامج مهرجان الاقصى في خط الـ 18 بمدينة ام الفحم , باقامة صلاة المغرب وبعدها لينطلق  برنامج مهرجان الاقصى الذي يتخلل العديد من الكلمات والعروض .

جميل حمامي  القدس محرقة للطغاة والظالمين

وقال د. جميل حمامي- عضو الهيئة العليا لشؤون القدس في مستهل كلمته :”الحمد لله ان انعم الله علينا ببيت المقدس مسرى النبي صلى الله عليه وسلم”, وأضاف: “ان يكون مهرجان الاقصى في خطر في مدينة ام الفحم هذا أمر في غاية الاهمية لان القدس والأقصى جزء من عقيدة هذه الأمة والأمة بدون القدس والأقصى تبقى امة جريحة”.

وتابع حمامي: “قدرنا ان نتعامل مع احتلال غبي, لا يبصر, لا يقرأ التاريخ ولا يفهمه, ولا يفهم سنن الحياة سنة التدافع في الأرض هذا الاحتلال الذي لا يفكر إلا بمنطق القوة وقد ظن هذا الاحتلال ان التاريخ قد توقف عنده, هذا واهم وهذا وهم ايضا”.

وأضاف الدكتور حمامي: هذه القدس محرقة لكل الطغاة, ومحرقة لكل الظالمين, ولكل المفرطين, ومحرقة لكل الذين يظنون انه يمكن التعايش مع هذا الاحتلال الغبي, القدس ستبقى محرقة للاحتلال”. وتابع: “الاحتلال سيجر ابناء شعبه الى الهاوية الى الدمار الى الخراب, لان هذه القدس ولان للمسجد الاقصى رجال لا يفرطون ولا يبيعون ولا يتنازلون ولا يساومون, لان القدس والاقصى في قلوبهم ووجدانهم وعقولهم يسهرون معه وينامون على حبه ويستيقظون على عشقه نعم هذا هو الاقصى وهذا هو شعب الاقصى ايها الكرام, نقول لابناء شعبنا الفلسطيني قدركم ان تكونوا انتم سدنة هذا البيت ان شرف عظيم, وامانة ثقيلة فحافظوا عليها حتى تسجلوا التاريخ بأحرف من نور وبصفحات مديدة كما سجلها سلفنا الصالح.

محمد زيدان: الاحتلال زائل وتحرير الأقصى آت
أكد السيد محمد زيدان رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل الفلسطيني في مهرجان الأقصى في خطر الثامن عشر ، أن الأعاصير التي تهب من مشارق الأرض ومغاربها ، ابتداء من الجزائر وتونس وليبيا ومصر، واليمن التي تهب رياحها شمالا ، ومن العراق الذي يصب لهيبها في الغرب ، ومن الشمال تتجه رياحها الى الجنوب ، هذه الأعاصير التي تحيط المنطقة وعينها في هذه الأرض، ومركزها المسجد الأقصى والقدس ، كلها تتجه الى هذه المنطقة حتى لو كانت هادئة في هذه الأيام”.

واضاف :” في ظلّ هذه الفوضى الخلاقة أو الفتنة العمياء بفعل من هم أهل الفتن الذين أرادوا لهذه الامّة أن تتفتت وتتقسم وان تلتهي بمشاكلها ، ربما تكون دامية وشديدة وقاسية ،ولكنها ستُدخل المنطقة بمخاض جديد ، ربما يكون طويلا وقاسيا ولكن هذا المخاض سيولّد مرحلة جديدة بتاريخ هذه الأمّة ، فلقد عاشت الأمة ظروفا أصعب من ذلك”.

وتابع :” قضية المسجد الأقصى توحّد العرب والمسلمين، فهي قضية الأمّة، المواقف السياسية لن تتوحّد وبوصلتها بعيدة عن القدس والأقصى، فالحكّام ينهشون في جسد الأمّة، ولكن لا بدّ من هذا المخاض أن يفرز شيئا جديدا للمسجد الأقصى المبارك” .

الحركة الاسلامية تكرم محمد تمرجي نصيرا للاقصى

كرمت الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني مساء اليوم الجمعة خلال مهرجان الاقصى في خطر الثامن عشر، الاخ محمد تمرجي رئيس جمعية ميراثنا التركية الذي يعمل على المحافظة على التراث العثماني في القدس وذلك تقديرا لجهوده في نصرة بيت المقدس ومسيرته في الدفاع عن المسجد الأقصى والتصدي لتهويد القدس.

وهذا التكريم السنوي الذي تنفذه الحركة الاسلامية كل عام في مهرجان الاقصى في خطر لشخصية يتم اختيارها نصيرا للاقصى، وقد تسلم الدرع بالنيابة عن الاخ محمد تمرجي رئيس الحركة الاسلامية الشيخ رائد صلاح.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)