شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

نِبْراسُ شَوْق – هَمساتُ الحَنين – حنين عايد يعقوب – كفر قرع

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 20 سبتمبر, 2013 | القسم: مقالات وشخصيات

هَمساتُ الحَنين -حنين عايد يعقوب -كفر قرع ***********

تَتَمَوْسَقُ عَلى سِمْفونِيَّةِ الـمَنْفى
مُجَرَّدَةً مِنْهُ، مُتْخَمَةً بِهِ،
مُرْتَعِشَةَ الأَمَلِ مُلْتَحِفَةَ
العِزَّةِ يَكْشِفُ بَطْنَ الغِبْطَةِ!
وَقَدْ طالَعَتْهُ نَجْمَةٌ!
يَتَسَلَّلُ بِريقِهِ بَريقُهُ
يَتَمَلْمَلُ عَلى سُرَّةِ النَّشْوَةِ!
بِدايَةُ النِّهايَةِ، أَوْ نِهايَةُ البِدايَةِ؟!
بَيْنَ جُنونِ الـمُقَلِ،
وَزَفَراتِ صَدْرِ الحَقيقَةِ!
تَنْزَوي، تُقَلِّمُ أَظْفارَ حاضِرِ الأَمْسِ،
عَلى صَهْوَةِ نِبْراسِ شَوْقٍ!
تَتَكَوَّرُ في حِضْنِ الحِرْمانِ
تُلَمْلِمُ تَناثُرَ شَظايا مَرايا ذاتِها،
يَفْتَحُ بابَ الصَّمْتِ الرَّمادِيِّ
وَرِهامِ ضَبابِ الغُرْبَةِ يَحْتَوي أَناها،
يَلْفَحُ شاطِئَ أَنَّاتِها.
في خَريفِ كَوْمَةِ لَحَظاتٍ
مُبْهَمَةِ الفَجْرِ مَعَ الْتِفاتَةِ وَتَرٍ جَريحِ اللَّيْلِ،
تَرْحَلُ مِنْهُ إِلَيْهِ!!
يَنْتَفِضُ أَناهُ بِها، تَذْبُلُ عُيونُ الأُفُقِ
تَسْتَسْلِمُ لِلَّمْسِ الأَمْلَسِ
وَتَبْتَسِمُ لِلَحْظَةٍ غَيْرِ مَعْدودَةٍ ثَوانيها
وَبَيْنَ ضَمَّةٍ وَشِدَّةِ كَسْرَةٍ تُعَنْوِنُ الحَنينَ.
تُمَسِّدُ سَنابِلَ نَمَتْ عَلى تَكَوُّرِ صَدْرِها،
تَصْفَرُّ، تَتَوَهَّجُ، في خُلُوٍّ وَخُلودٍ
تَتوقُ جَسَدَ الغِيابِ الأَخَّاذِ.
تُطَوِّقُ بِمِعْصَمِ دَهْشَتِها دَهْشَتَهُ،
تُعانِقُهُ، تَعْتَنِقُهُ، تُعَتِّقُهُ
وَلا تُعْتِقُ، اشْرِئْبابَ عُنُقِ صَبْوَتِهِ…!

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)

  1. أحياناً نرى أنها من لوازم حياتنا ….وأحياناً كثيرة نصفها بوصفٍ لا نحبه

    قد يرى البعض فيها ضرورة لا بد منها ، والآخرون يرونها شرٌّ لا بد منه

    وأحياناً أكثر إنما تعبر عن بعض ما نشعر تجاه من نحبهم ونكن لهم المودة