شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

قوات الأمن المصرية تبدأ اقتحام كرداسة وسط تبادل لإطلاق النار

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 19 سبتمبر, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

قال اللواء هاني عبداللطيف، المتحدث الرسمي باسم وزارة الداخلية المصرية، إن قوات الأمن تواصل تقدمها بكرداسة, مؤكدا أن الوحدات لن تتراجع إلا بعد تطهير البلدة “من كافة البؤر الإرهابية والإجرامية” معتبرا أن هذه البؤر “من ضمن أبرز سلبيات نظام الإخوان التي تعمل وزارة الداخلية على تصفيتها.”

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية عن عبداللطيف قوله إن خطة اقتحام كرداسة اعتمدت على شقين أساسيين, الأول يتعلق بحصارها من الخارج، والثاني يتعلق بـ”المواجهة المباشرة مع العناصر الارهابية والاجرامية, وهو الشق الى تقوم به المجموعات القتالية التابعة للعمليات الخاصة.”

وتابع المتحدث الرسمي بالقول: “البؤر الإجرامية والإرهابية ومن بينها دلجا وكرداسة هي من ضمن أبرز سلبيات نظام الإخوان, والتي تعمل وزارة الداخلية على تصفيتها حاليا لتحقيق الأمن والاستقرار في الشارع المصري.”

وكانت المواجهات في البلدة قد أسفرت عن مقتل مساعد مدير أمن الجيزة، اللواء نبيل فراج، متأثرا بإصابته بطلق ناري، في حين استمرت عمليات كر وفر بين قوات الأمن ومجموعات مسلحة في المنطقة، وسط تبادل لإطلاق النار.

وقال المصدر الأمني الذي تحدث لوكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية إن اللواء فراج كان قد أصيب في بداية مشاركته بعملية الاقتحام بطلق ناري، وجرى نقله إلى إحدى المدرعات العسكرية ثم إلى مستشفى “الهرم” لمحاولة إسعافه.

وكانت قوات من الجيش المصري ووحدات من الأجهزة الأمنية عملية اقتحام منطقة “كرداسة” بعد حصار مشدد يهدف إلى القبض على مطلوبين بتهمة قتل 13 ضابطا وجنديا، في تطور يعقب دخول قوات الأمن إلى قرية “دلجا” بمحافظة المنيا.

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية إن “قوات الجيش والشرطة بدأت عملية اقتحام “كرداسة” لتطهيرها من العناصر الإرهابية والإجرامية” في حين أشارت قناة النيل إلى قيام المسلحين بإشعال الإطارات المطاطية بكثافة في شوارع البلدة لعرقلة دخول القوات.

وذكرت “بوابة الأهرام” المصرية الرسمية أن قوات الأمن قامت بتفتيش ومداهمة عدة منازل للبحث عن المطلوب ضبطهم وإحضارهم على خلفية اقتحام قسم الشرطة في المنطقة، وقتل 13 من الضباط وأمناء الشرطة والجنود، في حادث اتهمت السلطات المصرية عناصر إسلامية بالوقوف خلفه بعد أحداث “رابعة العدوية.”

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.