شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

اهمية الكريمات الواقية من أشعة الشمس على طفلك

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 6 أكتوبر, 2013 | القسم: الأطفال

يكثر في فصل الصيف الرحلات وقضاء وقت كبير خارج المنزل بين أرجاء الطبيعة للتنزه مع العائلة، وبذلك ستتعرّض بشرة الطفل لأشعة الشمس أكثر من قبل ولا بدّ من حمايتها لضمان عدم إصابتها بالحروق أو الحساسية بسب أشعة الشمس الحارّة والقويّة.

لذا يتوجب على الأم شراء كريم وقاية من الشمس لطفلها، وفي إجابة وافية حول سؤال الكثير من الأمهات عن أفضل الكريمات الواقية من الشمس، لا بدّ من الإشارة إلى أنّه يتوجب شراء لوشن أو بخاخ مخصّص للطفل للحماية من الشمّس ومضاد للحروق من هذا النوع، مع التأكد من أن الكريم الواقي من الشمس يحمي من جميع الأشعة ما فوق البنفسجية كما يجب أن تحمل أفضل الكريمات الواقية من الشمس علامة تصنيف أربع نجوم فما فوق، وتقيس هذه النجوم مستوى الحماية من الأشعة فوق البنفسجية، وتعتبر خمس نجوم الحدّ الأقصى لها، وللحصول على ذلك أطلبي مساعدة الصيدلاني،

وعن كيفية الإستخدام إليكِ ما يلي:
– ضعي طبقة سميكة من الكريم الواقي من الشمس على جميع أجزاء بشرة طفلك التي لا تغطيها الملابس أو القبعة، بما في ذلك اليدين والقدمين قبل الخروج، يجب أن تكون طبقة الكريم كثيرة لحدّ ما، ومن ثمّ أعيدي وضع الكريم كل ساعتين على الأقل وبعد أن يلعب طفلك في الماء، حتى لو كان النوع الذي تستخدمينه مقاوماً للماء.

– إذا كان طفلك يعاني من الأكزيما أو كانت بشرته حساسة، فراجعي قائمة المكونات لتتأكدي من عدم وجود أية مادة تعرفين أن لدى طفلك حساسية ضدها، واختبري أي نوع جديد من الكريمات الواقية من الشمس على مساحة صغيرة من بشرة طفلك قبل وضعها على أية مناطق مكشوفة، إذا لاحظتِ ظهور طفح أو احمرار في موضع الاختبار، فاختاري لطفلكِ نوعاً آخر مضاداً للحساسية.

أشعة الشمس الساطعة
– إذا كان عمر طفلك أقل من ستة أشهر، فيستحسن إبقاؤه بعيداً تماماً عن أشعة الشمس، عندما يكبر طفلك قليلاً ويبدأ بالحبو أو الزحف، والمشي، ألبسيه قميصاً وقبعة واسعة الحواف أو ذات الشكل الأجنبي من قبعات المحاربين القدامى، وضعي له النظارات الشمسية، ثم ضعي الكريم الواقي من الشمس على أي أجزاء مكشوفة من بشرته.

– حتى لو لم يخرج الطفل تحت أشعة الشمس الساطعة، ضعي الكريم الواقي من الشمس وتأكدي من أنك أنت أيضاً محمية. ويجدر بالإشارة هُنا التنويه بأن ما بين الساعة 11 صباحاً وحتّى الثالثة ظهراً يُفضّل إبقاء الطفل بالظلّ، لأن أشعة الشمس تكون في أعلى دراجاتها، وبهذا تحمي بشرة طفل من أشعة الشمّس.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.