شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

صاروخ سوري مقابل كل صاروخ اسرائيلي

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 2 سبتمبر, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

أشار نائب وزير الخارجية السورية فيصل المقداد الى “تفهم سوريا عويل بعض عملاء أميركا بعد تأجيل الرئيس الاميركي باراك أوباما الضربة على سوريا”، لافتاً الى أن “الشعوب العربية ستحاسب هؤلاء العملاء على دعمهم لعدوان على شعب عربي شقيق لم يقصر بالتضامن مع غيره في أي قضية عربية داخلية أو خارجية”.

ولفت، في حديث تلفزيوني، الى أن “سوريا ليست بلداً معزولاً او ضعيفاً كما يعتقد عملاء أميركا”، مشيراً الى أنه “في المواجهة لاي عدوان محتمل لا بد من الاعتماد على جهوزية سوريا، وعلى حق الشعب السوري في ان يكون له وجود على هذه الارض، بوقوف أصدقاء الى جانبه مثل ايران وروسيا”، مؤكداً أن “سوريا قوية بوجود الجيش والشعب وبدعم الاصدقاء”.كما ذكر.

ورأى المقداد أن “كل ما يجري في المنطقة سببه اسرائيل”، مشيراً الى أن “كل الدول العربية التي تتعامل مع اسرائيل ستسقط بضغط من شعوبها”، مضيفاً “اذا دخلت اسرائيل في الحرب على سوريا وغامرت بقصف سوريا، فإن كل صاروخ اسرائيلي على سوريا، سيقابله صاروخ سوري على اسرائيل”. على حد قوله .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.