شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

كتلة الإصلاح والتغيير – أم الفحم تفتتح مكتباً رسمياً لها

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 31 أغسطس, 2013 | القسم: أخبار وسياسة

افتتحت مساء يوم أمس الأربعاء كتلة الصلاح والتغيير في مدينة أم الفحم، مكتباً رسمياً لها لإدارة الحملة الانتخابية رئاسة وعضوية لبلدية أم الفحم في شهر تشرين أول القادم، هذا وقد أجمع الحاضرون في اللقاء الدوري للكتلة، على تثبيت المهندس تيسير سلمان مرشحاً لرئاسة بلدية أم الفحم، وأن يكون المحامي حسين حمزة الحاج داهود مستشاراً قضائياً لكتلة الإصلاح والتغيير،حيث قال في حديث معه :” إن كتلة الإصلاح والتغيير هي الكتلة الوحدة التي نادت منذ وقت طويل بالتغيير في إدارة بلدية أم الفحم ، وانه يتوجه للأهالي في أم الفحم للتصويت لكتلة الإصلاح والتغيير عضوية وللأستاذ تيسير سلمان رئاسة، هذا وسيقوم أعضاء الكتلة بانتخاب قائمة ممثلي قائمة الكتلة للبلدية، من خلال لقاءات تشاورية مع جميع فئات الطيف الفحماوي الفاعل على الساحة السياسية الفحماوية في المدينة، ومن الجدير بالذكر أن كتلة الإصلاح والتغيير سيكون في قائمة عضويتها دور كبير للمرأة وفي أماكن متقدمة جداً،وقد تم التشاور مع عدة نساء ناشطات في العمل الجماهيري والتعليمي والبلدي وتم تسمية إحداهن لتكون في مرتبة متقدمة جدا في القائمة، وسيكون تمثيلا لذوي الاحتياجات الخاصة والأكاديميين من شبابنا في المدينة .

من جهته قال الأستاذ تيسير سلمان مرشح الكتلة لرئاسة بلدية أم الفحم:”أنّ كتلة الإصلاح والتغيير هي السباقة والأولى التي طرحت البديل وطرحت التغيير لإدارة بلدية أم الفحم، بعد ما آلت إليه مدينة أم الفحم من تدهور وتراجع في جميع المجالات الحياتية والتربوية والاقتصادية والاجتماعية، وستعمل الكتلة من خلال تمثيلها في البلدية على التجديد وإصلاح وتغيير وجه مدينة أم الفحم للأفضل، والعمل على ازدهارها وأن تكون الأولى في جميع نواحي الحياة” وأضاف قائلاً : أنه يهيب بأهلنا في مدينة أم الفحم أن يعطوا ثقتهم وينتخبوا أعضاء كتلة الإصلاح والتغيير لتمثيلهم لإدارة البلدية وذلك لمصلحة أم الفحم والتي هي فوق كل شيء، فأم الفحم أولا وآخراً .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.