شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

السيسي يمنع تدخل أوباما بالشؤون الداخلية لمصر والأخير يشن حربا عليه

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

كشفت موقع “ديبكا” الإستخباراتي الإسرائيلي أن الفريق أول، عبد الفتاح السيسي، رفض الرد على مكالمة تليفونية للرئيس الأمريكي باراك أوباما، وهو ما أشعل غضب أوباما ودفعه لإتخاذ موقف متشدد ضد الجيش المصري.

ونقلت الموقع الإسرائيلي، عن مصادر إستخباراتية أمريكية، أن أوباما إتصل بالسيسي يوم الأربعاء بعد علمه ببدء علمية فض إعتصامات الإخوان المسلمين في رابعة العدوية والنهضة، لكن السيسي رفض الرد على أوباما. وأضاف الموقع: “إن مساعدي السيسي، ردوا على أوباما وأكدوا له أن الفريق لا يمكنه الرد الآن وإذا كان هناك رسالة معينة أو رغبة في مناقشة ما يجري يمكن الإتصال بالرئيس المصري “عدلي منصور” “.

صدمة كبيرة

وأشار “ديبكا” إلى أن أوباما أصيب بصدمة كبيرة عندما أخبره مساعد السيسي أن وزير الدفاع “مشغول مشغول”، ورد عليه بـ “أدب” “يمكنك الغتصال بالرئيس عدلي منصور للحديث إليه فيما تريد، أو يمكن تحويل المكالمة له من هنا “مكتب السيسي” بكل سرور”. وقالت المصادر الإسرائيلية إن السيسي نجح في أن يمنع أوباما من التدخل في الشؤون الداخلية لمصر، وقوض النفوذ أمريكي في البلاد، وهو ما أفشل أوباما فى إنقاذ جماعة الإخوان المسلمين الذين أصبحوا الآن فعليا خارج المشهد السياسي.

إدانة فض الإعتصام
وكشف الموقع الإسرائيلي أن غضب أوباما من السيسي كان وراء الإدانات الدولية الأخيرة لما حدث في مصر، حيث خرجت العديد من الدول الأوروبية لتدين عملية فض الاعتصام، وتطالب بالتحقيق وأعلن أوباما اليوم الغاء مناورات النجم الساطع بين الجيش الأمريكي والمصري، وهو ما يعني أن الموقف تحول لعداء شخصي بين السيسي وأوباما.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.