شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الرئاسة المصرية تعلن فشل التفاوض والجيش يؤكد مقتل 60 جهاديا بالعريش

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 8 أغسطس, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

اعلنت الرئاسة المصرية مساء اليوم الاربعاء عن فشل جهود الوساطة الدولية بين الحكومة المصرية الانتقالية وبين جماعة الاخوان المسلمين، محملة الاخوان المسلمين مسؤولية فشل المفاوضات ومسؤولية الاعتصامات التي قالت انها تهدد الامن القومي، بانتظار قرار فض الاعتصام.

ومن جهة اخرى، اعلنت وزارة الدفاع المصرية عن مقتل 60 جهاديا بسيناء خلال الشهر الماضي واصابة 60 آخرين على الاقل بينما تم القبض على 227 جهاديا آخر، وما زالت التحقيقات تجري معهم بالقاهرة واستندت التقارير العسكرية في سقوط قتليى من الجهاديين لشهادة شهود العيان من الضباط والجنود والطيارين العسكريين خلال الاشتباكات ورؤيتهم لسقوط جهاديين بمناطق جنوب العريش بمنطقة زراعات الزيتون المجاورة لمطار العريش والمنطقة الخلفية لمستشفى رفح والتي تعرضت لقصف شديد للجهاديين بالطائرات الاباتشي اما بقية القتلى من الجهاديين فقتلوا خلال اشتباكات بالاسلحة المتعددة بمناطق اخرى بالعريش ورفح والشيخ زويد بينهم 4 جهاديين قتلوا داخل سيارة مفخخة بالعريش.

كما اشارت تقارير وزارة الدفاع الى ضبط اكثر من مائة نفق للتهريب وتدميرها وضبط 40 بيارة وقود واحباط تهريب 2 مليون و600 الف لتر وقود الى غزة عبر الانفاق.

هذا وقد واصلت الجماعات المتشددة بسيناء تنفيذ تهديداتها بقتل الرموز السيناوية التي تدعم الجيش والثورة وقامت الجماعات الجهادية وانصار الرئيس المعزول بالعريش بقتل واغتيال اكبر رمز سيناوي بسيناء وهو المهندس عبد الحميد سلمي كبير قبيلة الفواخرية حال دخوله احد المساجد لاداء صلاة الفجر وفتح عليه المسلحون النار وقتلوه، وتوعدت قبيلة الفواخرية بالقصاص لكبيرها وسط حالة من الترقب باندلاع حرب اهلية بالعريش.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.