شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

لاول مرة في مدينة ام الفحم تسيير خطوط مواصلات عامة ومنطقتها

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 25 يوليو, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

بدأ هذا الاسبوع ولأول مرة في مدينة ام الفحم، وهي من اكبر المدن العربية في البلاد، تسيير خطوط مواصلات عامة داخلية كجزء من تنفيذ الخطة الخماسية للتطوير الاقتصادي للوسط العربي والتي وضعتها وتشرف على تنفيذها سلطة التطوير الاقتصادي في الوسط العربي في مكتب رئيس الحكومة. تشمل الخطة اضافة خطوط مواصلات عامة داخلية في مدينة ام الفحم بهدف خدمة السكان وتسهيل تنقلهم ووصولهم من مكان الى اخر داخل المدينة. هذا وستقوم شركة المواصلات “كافيم” بتشغيل خطوط الحافلات حيث ستعمل الحافلات داخل المدينة خلال ساعات اليوم وبأسعار مخفّضة.

تشكل هذه الخدمة جزءا من برنامج سلطة التطوير الاقتصادي في الوسط العربي والهادف الى تطوير وتكثيف عمل المواصلات العامة داخل المدن والبلدات العربية، ويأتي ذلك استمرارا لتفعيل خطوط المواصلات العامة من ام الفحم الى البلدات المجاورة بهدف تسهيل التنقل لمن لا يملكون السيارات الخاصة وكبار السن وابناء الشبيبة. اما الخطوط التي سيتم تشغيلها فهي خط 33 من ام الفحم الى منطقة العريان، خط 43 من ام الفحم الى مدينة الخضيرة، خط رقم 60 من ام الفحم الى قرية عرعرة وقرية برطعة.

وتقوم وزارة المواصلات وسلطة التطوير الاقتصادي خلال الاشهر الاخيرة بتنفيذ اعمال البنية التحتية واقامة المسارات الخاصة بالحافلات في عدة بلدات عربية حيث سيتم قريبا تشغيل خطوط مواصلات عامة في جسر الزرقاء والفرديس وباقة الغربية وجت المثلث. وفي هذا السياق قال وزير المواصلات والامان على الطرق يسرائيل كاتس “ان اقامة خطوط المواصلات العامة في مدينة ام الفحم هي جزء من سياسة وعمل وزارة المواصلات في السنوات الاخيرة والتي تهدف لتطوير البنية التحتية وتحسين المواصلات العامة بهدف تلبية احتياجات ورفع مستوى الخدمة للمواطنين”.

مدير عام سلطة التطوير الاقتصادي في مكتب رئيس الحكومة ايمن سيف قال : “ان تشغيل خطوط المواصلات العامة هو جزء من تحسين خدمات المواصلات العامة في البلدات العربية والذي يعتبر جزء هام من تنفيذ الخطة الخماسية لتطوير الوسط العربي”

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)