شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

وزير التعليم لنواب التجمع: “أؤيد اقامة مدرسة عربية في نتسيرت عيليت”

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 24 يوليو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, مدارس وتعليم

التقى نواب كتلة التجمع الوطني الديمقراطي جمال زحالقة وحنين زعبي وباسل غطاس ومدير كتلة التجمع موسى ذياب والمساعد البرلماني سامي العلي صباح اليوم الاربعاء، 24/7/2013، وزير التربية والتعليم، شاي بيرون.

وطرح نواب التجمع جملة من القضايا التي تخص جهاز التعليم العربي منها، إلغاء امتحان البسيخومتري، التدريس المحوسب، التوزيع العادل لميزانيات التعليم، سلة ساعات مديري الألوية في الوزارة، اقامة مدرسة عربية في نتسيرت عيليت، منح ميزانيات لمدرسة حوار في حيفا ومناهج التدريس والمضامين التعليمية.

افتتح اللقاء النائب جمال زحالقة وقال بان هناك ضرورة لإيجاد بدائل لامتحان البسيخومتري، الذي يشكل عائقا امام الكثير من الطلاب العرب. من جهته اعترف الوزير في الاشكالية الكامنة في امتحان البسيخومتري، وأوضح بأنه بصدد عقد اجتماع لمجلس التعليم العالي لتغيير شروط القبول للجامعات.

كما تطرق زحالقة لموضوع التدريس المحوسب والحاجة لتخصيص ميزاينات لتفعيل برنامج تعليم اللغة العربية من خلال “سنونيت”, وكذلك شمل مدارس عربية اخرى وبعدد اكبر ضمن برامج التدريس المحوسب بكافة اشكالها. وقام الوزير على الفور بالاتصال بالمسؤول عن المشروع في الوزارة وطالبه بشمل عدد أكبر من المدارس العربية ضمن هذا المشروع بما يتلائم ونسبة العرب من مجموع السكان. كما قرر تخصيص ميزانية اضافية بنحو المليون ونصف المليون شيكل لبرنامج اللغة العربية عبر الانترنت.

كما وعد الوزير، بناء على طلب زحالقة، بفحص توزيع سلة مديري الالوية, وكذلك موضوع التوزيع العادل لميزانيات التعليم.

النائبة حنين زعبي تحدثت عن قضية اقامة مدرسة عربية في نتسيرت عيليت، وأشارت الى جلسة لجنة التربية والتعليم يوم امس، التي بحثت الموضوع بمبادرتها، وعرضت توصيات رئيس اللجنة ابراهم متسناع المؤيدة لإقامة مدرسة عربية في نتسيرت عيليت على الرغم من معارضة رئيس البلدية شمعون غابسو، النابعة من دوافع عنصرية. وصرح الوزير بأنه مع اقامة مدرسة في نتسيرت عيليت وقام بالاتصال فوراً بالمديرة العامة لوزارة التربية داليت شطاوبر، وأبلغها قراره وطلب منها متابعة الموضوع.

كما تطرقت النائبة زعبي الى عدم تحول ميزانيات الى مدرسة حوار في حيفا، ومن جهته قال الوزير ان المدرسة تلقت “رمز المدرسة” لكن فيما يتعلق بالميزانيات فهنالك معارضة من قبل رئيس البلدية للموضوع، مشيرا أن قرار تخصيص ميزانية للمدرسة يعود لرئيس البلدية خاصة وان المدرسة أهلية.

وتحدثت النائبة زعبي عن ضرورة التغيير في مناهج التعليم في المدارس العربية لتشمل الرواية الفلسطينية والثقافة العربية. في هذا الخصوص قال الوزير انه بصدد تعيين مديرة جديدة للسكرتاريا التربوية المسؤولة عن الموضوع وسيتم ترتيب لقاء بينها وبين كتلة التجمع.

وقال النائب باسل غطاس بأن امتحانات القبول للجامعات في البلاد هي غير عادلة وغير ناجعة وقل مثيلها في العالم. ورد الوزير بأنه يوافق على الغاء امتحان البسيخومتري واعتماد علامات البجروت اساساً للانتساب للجامعات.

وسأل النائب غطاس عن توزيع الميزانيات وساعات التعليم على المدارس وفحص الموضوع من قبل جهة خارج الوزارة. واجاب الوزير بأنه يقترح ان تكون جلسة بهذا الخصوص مع مسؤول الميزانيات في الوزراة.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.