شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الاطباء يقررون إجراء عملية جراحية في يد الاسير عبد الله البرغوثي

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 20 يوليو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

اعلنت وزارة الاسرى ان الاطباء في مستشفى سجن العفولة قرروا إجراء عملية للاسير المضرب عن الطعام عبد الله البرغوثي،في يده اليسرى بسبب انغلاق الشرايين والأوردة نتيجة تخثر الدماء فيها ولكن الأطباء اجلوا ذلك إلى بعد إنهاء إضرابه خوفا من حدوث مضاعفات صحية.

وأفادت محامية وزارة الاسرى حنان الخطيب أن الأطباء لا زالوا عاجزين عن غرس ابر الجلوكوز في أوردته بسبب رفض جسمه لهذه الإبر وظهور تورمات وانتفاخات في يديه وارتفاع درجة الحرارة لديه.

وناشدت الخطيب التي زارت اليوم السبت الاسير المضرب عن الطعام عبد الله البرغوثي في مستشفى العفولة الإسرائيلي ،بالإسراع لإنقاذ حياته التي أصبحت مهددة بالموت.

عبد الله يخرج أنفاسه بصعوبة

وقالت:” رأيته يخرج أنفاسه بصعوبة بالغة وبدأ يدخل في نوبات إغماء متقطعة مما يخشى أن يدخل في غيبوبة كاملة ، وأن الأطباء قرروا إجراء عملية له في يده اليسرى بسبب انغلاق الشرايين والأوردة نتيجة تخثر الدماء فيها ولكن الأطباء اجلوا ذلك إلى بعد إنهاء إضرابه خوفا من حدوث مضاعفات صحية.

وأضافت أن جسد عبد الله البرغوثي أصبح غير قادر عن تلقي أي شيء باستثناء بعض المسكنات التي تعطى له على شكل سوائل.

وأشار الخطيب أن الاسير عبد الله البرغوثي يرقد على سرير المستشفى مكبلا بالقيود حيث هناك قيد حديدي بيده اليسرى ومربوط بالسرير وأيضا قيد برجله مربوطة بالسرير ، هو مقطوع عن العالم وقد منعت الصحف من الدخول إليه.

ودخل البرغوثي المحكوم بأطول حكم في سجون إسرائيل (77 مؤبدا) في إضراب منذ عدة أسابيع عن الطعام، مطالبا بإطلاق سراحه.

ويطلب البرغوثي هو وعدد من الأسرى الذين يحملون الجنسية الأردنية أن يطلق سراحهم ويتم ترحيلهم إلى الأردن.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.