شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الجيش يفصل بين مؤيدي ومعارضي مرسي

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 7 يوليو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

تشهد المدن المصرية مظاهرات لمعارضي الرئيس المصري المعزول د. محمد مرسي دعت اليها حركة تمرد وجبهة الانقاذ، واخرى مؤيدة له تنظمها جماعة الاخوان المسلمين.

وقد واصل الآلاف من مؤيدي د. مرسي اعتصامهم أمام مسجد رابعة العدوية بمدينة نصر في القاهرة، ورددوا هتافات مناهضة لقرارات وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي، مطالبين بعودة شرعية الرئيس د. مرسي. وفرض المعتصمون اجراءات امنية مشددة على الاعتصام.

كما واصل معارضو د. مرسي احتجاجاتهم في كافة المناطق، حيث أدت الصدامات بين الجانبين خلال اليومين الماضيين الى مقتل 34 شخصا واصابة اكثر من 1400.

كما وتنظم في ميدان التحرير مظاهرة تحت شعار “الشرعية الشعبية والدفاع عن الاستقلال الوطني” ضمن سلسلة من الحشد المماثل في مختلف الميادين في مصر والتي دعت إليها تنسيقية 30 يونيو.

“أبو تريكة” ينضم لاعتصام الحرس الجمهوري ويعلن رفضه للانقلاب العسكري
وذكرت وسائل اعلام مصرية وعربية ان النجم محمد أبو تريكة كابتن مصر والنادي الأهلي انضم للثوار أمام دار الحرس الجمهوري، قائلاً: “أنا أؤيد الدكتور محمد مرسي لآخر نفس في عمري”.

وأتى أبو تريكة على رأس مسيرة لألترواس أهلاوي والوايت نايتس، معلنًا رفضه للانقلاب العسكري وتأييده الكامل للشرعية .

الجيش ينتشر بقوة لمنع حدوث اشتباكات
وذكر ان قوات الجيش والشرطة تقوم بإجراءات أمنية مكثفة، لتأمين حشود المتظاهرين من أنصار ومعارضي الرئيس المصري المعزول، د. محمد مرسي، فيما يتدفق المتظاهرون على الميادين والساحات المخصصة لكل فريق.

وتشهد مصر مظاهرات كبيرة لمؤيدي د. مرسي الذي أزاحه الجيش عن الرئاسة، ومعارضيه خصوصاً في القاهرة، حيث انتشر الجيش بقوة لمنع حدوث اشتباكات – حسبما ذكرت وسائل اعلام مصرية وعربية.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.