شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

اسرائيلي قال لحارس درزي: هؤلاء الغرباء كلابنا فتلقى 14 رصاصة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 4 يوليو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

وجهت المحكمة المركزية في مدينة القدس اليوم الخميس لائحة اتهام بحق حارس الأمن الدرزي هادي قبلان ، المتهم بقتل الاسرائيلي درون بن شلوش قبل أسبوعين بالقرب من المسجد الاقصى، حيث قال القتيل للحارس “هؤلاء هم الغرباء ، هؤلاء كلابنا” ، ودفع حياته بعد ذلك نتيجة اطلاق 14 رصاصة عليه من مسافة قصيرة .

وبحسب ما نشر موقع القناة العاشرة للتلفزيون الاسرائيلي فقد وصل درون بن شلوش يوم 21 حزيران الماضي لزيارة حائط “المبكى” ومحيط المسجد الاقصى، ولدى وصوله الى نقطة التفتيش التي كان يقف فيها المتهم بالقتل الحارس هادي قبلان مع حارس درزي أخر باسم خالد، صرخ بهما قائلا “هؤلاء الغرباء، هؤلاء الكلاب، هؤلاء من يعملون لدينا وجلبناهم من سوريا” ، فرد عليه المتهم “صحيح ما تقوله ، فنحن الدروز الكلاب” .

وبعد أن تجاوز نقطة التفتيش دار حديث بين الحارسين وطلب خالد من المتهم أن ينسى هذا الكلام ولا يهتم لما قاله الاسرائيلي، فما كان من المتهم وان قال للحارس خالد وحارس ثالث جاء اليهم “هل تراهنون بدفع 1000 شيقل لي اذا قتلت هذا الاسرائيلي” .

بعد مرور ساعة ونصف تقريبا على هذا الحديث عاد القتيل واقترب من نقطة التفتيش ولكنه توجه نحو غرف عمال النظافة، فقام المتهم هادي قبلان ولحق به وتناول مسدسه وأطلق عليه النيران من مسافة قصيرة، ولم يتوقف عن اطلاق النار حتى أفرغ مخزن المسدس بحث اطلق عليه 14 رصاصة .

وأشار الموقع الى أن المتهم أدعى بأن القتيل كان يقترب منه بهدف الاعتداء عليه وهو يصرخ “الله أكبر” فبادر وأطلق عليه النار، وقد طلب من الحارس خالد ان يؤكد هذه الرواية ، وجرى تمديد اعتقال المتهم لحين الانتهاء من اجراءات تقديمه للمحاكمة .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.