شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

مصر تتأهب لمظاهرات ضد مرسي وسط مخاوف من العنف

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 30 يونيو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة

وسط مخاوف من اندلاع أعمال عنف، تتأهب مصر لمظاهرات حاشدة اليوم للمطالبة بإقصاء الرئيس، محمد مرسي، من الحكم، وذلك بالتزامن مع مرور عام على توليه السلطة.

واستبق آلاف المعارضين مظاهرات اليوم بالاحتشاد مساء السبت في ميدان التحرير بوسط القاهرة، الذي يعد رمز الانتفاضة الشعبية التي أدت لتنحي الرئيس السابق حسني مبارك في عام 2011.

وفي القاهرة، يخطط المعارضون لمسيرات تنطلق بعضها باتجاه قصر الرئاسة بحي (مصر الجديدة)، فيما تنطلق أخرى باتجاه ميدان التحرير.

ويحتج المعارضون على سياسات مرسي الذي كان ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين.

ويقول نشطاء بحملة (تمرد) المعارضة إنهم جمعوا توقيعات لأكثر من 22 مليون شخص على عريضة تطالب بسحب الثقة من مرسي وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

ودعا نشطاء الحملة الموقعين إلى المشاركة في المظاهرات المزمعة اليوم.

استقالات في مجلس الشورى

وفي سياق متصل، تقدم 12 عضواً على الأقل بمجلس الشورى المصري، باستقالة جماعية السبت، “انحيازاً للشعب” في احتجاجاته الرامية إلى إنها حكم لجماعة “الإخوان المسلمين”، بعدما اعتبر غالبية النواب المستقيلين أن نظام الرئيس محمد مرسي، قد “فقد شرعيته.”

وأعلنت عضو المجلس نادية هنري بشارة، إحدى الأعضاء الذين تقدموا باستقالتهم، في تصريحات صحفية السبت، على هامش المؤتمر الصحفي لحركة “تمرد”، استقالة تسعة أعضاء يمثلون “التيار المدني”، وقالت: “نعلن انحيازنا الكامل للشعب، في ثورته.”

وضمت قائمة النواب المستقلين كل من: سامح فوزي عبد الملاك (مستقل – معين)، ناجي عبد الفتاح الشهابي (منتخب – حزب الجيل الديمقراطي)، نادية هنري بشارة، (معين – الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي)، فريدي صفوت البياضي (مستقل – معين)، سوزي عدلي ناشد (مستقل – معين)، منى مكرم عبيد (معين – الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي)، كمال سليمان شنودة (مستقل – معين)، جميل حليم ميخائيل (مستقل – معين)، ونبيل عزمي واصف (معين – حزب مصر)

من جانبه، أكد رئيس حزب “الإصلاح والتنمية”، محمد أنور السادات، استقالة نواب الحزب من مجلس الشورى، دون أن يعلن عن عددهم، إلا أنه وفقاً للموقع الرسمي للمجلس التشريعي، وبحسب ما اطلعت CNN بالعربية، فإن الحزب يمثله عضوان، هما حافظ فاروق حافظ، وفضية سالم عبد الله.

وقال السادات، في بيان أوردته وسائل إعلام محلية، إن “النظام الحالي فقد شرعيته.. كما أن الجماهير التي تملأ الشوارع والميادين، خير دليل على غضب الناس، ورغبتهم في إنهاء الأوضاع الحالية.. وباعتبار أن نواب الحزب ممثلون للشعب، فعليهم من واقع المسؤولية أن ينصاعوا لرغبة الشعب، الذى يريد الخلاص من هذا النظام.”

كما أعلن النائب أيمن هيبة، عضو مجلس الشورى عن حزب “غد الثورة”، استقالته هو الآخر من المجلس، وكتب على صفحته بموقع “تويتر”، قائلاً: “أعلنا اليوم نحن نواب التيار المدني استقالة جماعية من مجلس الشورى، انحيازاً لمطالب الشعب، وسنجتمع غداً (الأحد) لبيان الأسباب وإعلانها.”

ونقل التلفزيون الرسمي على موقعه “أخبار مصر”، عن رئيس مجلس الشورى، أحمد فهمي، القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، قوله إن “المجلس يعتز بجميع أعضائه، وخاصةً النواب الذين أعلنوا استقالتهم”، وأضاف أنه دعا هيئة المكتب للاجتماع لاتخاذ الإجراءات بشأن قبول هذه الاستقالات.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.