شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

من لم يعشق يافا لم يعرف فن العشق – بحر مجزوء الرَّجَز

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 30 يونيو, 2013 | القسم: مقالات وشخصيات

بقلم : (عبد الحي اغباريه – جت المثلث)

تعَلُّقي بيافا لم ينقطع . وشوقي اليهَا لم يفتُر . ولكن عندما طُلِبَ مني أن أقومَ بتنظيمِ رحلةٍ الى يَافَا لمُعَلِّمِي مدرسة البيروني تواردت الى مسامعي عِباراتٌ مِن بعض المُعلِّمين تؤكِّدُ انتمائي إليها. فأثارَ بي ذلك عاطفةً تفجَّرت شِعراً .

تيهي دلالاً واسعدي يا فلذةً من كبدي(1)
يا رمزَ حبٍّ سالفٍ ورمزَ حبٍّ ابدي
يــــــــا دُرّةً فــي تــــاجِ مُـــــلكِ الشــــرقِ تيــــهي واسعــــدي
يـــــــا غـــــادةً حسنـــاءَ ترفُــــــلُ فـــي دمــقسٍ تـــــرتـــــدي(2)
جُودي بحُسنكِ وانعمي جُودي ولا تتردّدي
يافا سنا اشراقةٍ بدرٌ بعزِّ المولِدِ
يافا جوادٌ جامحٌ طوراً يروحُ ويغتدي(3)
يـــــــافـــــا الاصالــــــةٌ والحداثـــــــةٌ والتجــــــــدٌّدُ في الغـــدِ(4)
يافا تفيقُ بصبحها بتنفُسٍ وتنهُدِ
وتبيتُ عند مسائها بغُروبها المتوقّدِ(5)
وتظلٌّ سهرى يقظةً حتى غيابِ الفرقَدِ(6)
نامَ الخليجُ بحِضنها فَحَنَت على الطفلِ الرَّضي
وتثاءَبت ازهارُها وتنهّدَ العُشبُ النّدي
والبحرُ يطبعُ قبلةً في خدّها المتورّدِ
فتهيمُ تطلبُ نجدةً لكن ولا من مُنجدِ
ويَعودُ يطلُبُ ودَّها فَتُجيبُ دونَ تَرَدّدِ
ويتِــــــمُّ مـــــــا بيــــنَ العشيـــــقيـــنِ القـــــــــرانُ ألأبـــــدي
يافا عَروسٌ مهرُها غالٍ بروحي أَفتدي
تزهو بحُلّةِ عُرسِها يا ارضُ غنّي وانشِدي
يافا قِبَابَكِ زانها نورٌ قويٌّ سرمَدي(7)
وعلى الصليبِ لآلئٌ أضواؤُها لا تخمدِ
والتلَّ حينَ تَزورُهُ تحظى بأروَعِ مشهدِ
من راهبٍ بكنيسةٍ أو مُسلمٍ في مسجدِ
أو سائحٍ قد راعَهُ نقشٌ ببابٍ مُوصَدِ(8)
أو موكبٍ لعروسةٍ تزهُو بيومٍ اسعدِ
أو عــــاشــــقٍ مــــع مـــَن يُحِـــــبُّ علــــى لـُـقىً أو مـــوعدِ
يافا كرامٌ اهلُها آلطّائيُّ فيهِم يقتدي
والماءُ فيها سلسبيلٌ يَرتوي مِنهُ الصّدي
يافا سترجِعُ حُرَّةً فِي الغَدِّ أو بَعدَ الغَدِ
يافا على بَدءٍ تَعودُ فَيا صَبايا زَغرِدي

معاني المفردات :
1. فلذةً من كبدي : قطعةً مِن قلبِي .
2. الدِّمَقْس : الحرير الأبيَض .
3. جامِح : مُتَمَرّد .
4. الأصَاله : العَراقه .
5. المُتوَقِّد : المُشْتَعِل .
6. الفَرْقَد : نَجْمٌ يهتدي به السّائِر .
7. موصد : مُغْلَق .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.