شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

عائلة اسرائيلية تتبرع باعضاء ابنها لطفل فلسطيني

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 17 يونيو, 2013 | القسم: اخترنا لكم

التقت عائلة الطفل الاسرائيلي “نوعم نئور” الذي توفي مؤخرا ، بالطفل الفلسطيني يعقوب ابو حيسد (10 سنوات) بعد ان خضع لعملية زراعة كلية ، كانت عائلة الطفل “نوعم نئور” قد تبرعت بها بعد وفاته ، مع العلم ان الطفل الفلسطيني خضع لعملية زراعة الكلية في مستشفى شنايدر للاطفال .

وقالت سريت نئور والدة الطفل نوعم اثناء اللقاء “انها غاية السعادة ان ارى الطفل الفلسطيني يعقوب الذي اتمنى له دوام الصحة والعافية ، وان ينعم بالصحة التي حرم منها طوال 6 سنوات .. انها فعلا لحظات سعيدة فانا اشعر ان شيئا من ابني نوعم لا زال حيا وهذا يعزيني اجمل عزاء”.

من جهته قال البروفيسور ايتان مور مدير مركز زراعة الاعضاء في المستشفى :” اننا نعي جيدا في المستشفى ان وراء كل عملية زراعة اعضاء، قصة انسانية مؤثرة “.

وتابع :” اننا نقدر لعائلة نئور صنيعها ونحيي جميع الناس الذين وهبهم الله القدرة على العطاء للانسانيةلانهم بذلك يمنحوننا القدرة على انقاذ حياة اطفال”.

من جهته استقبل بروفيسور يوسف بيرس مدير مستشفى شنايدر للاطفال العائلة وقدم شرحا لهم عن عملية زراعة الكلية للطفل يعقوب قائلا :” لقد عانى يعقوب من فشل كلوي وتم تقديم علاج له على مدار 6 سنوات بانتظار عملية زراعة كلية والتي اتيحت بفضل تبرعكم “.

وقد اجرى عملية زراعة الكلية كل من بروفيسور ايتن مور ، د. سيغل اييزنر ، د. عمر جوجية ، د. مشولم بخار .

وبعد العملية انتقل الى قسم العلاج المكثف برئاسة د. طومي شنيبل ، ومنها الى قسم الاطفال “ج” برئاسة بروفيسور يعقوب امير.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.