شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الجيش المصري يستعد للتظاهرات المعارضة للنظام ويحول بعض المدن الى ثكنات عسكرية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 17 يونيو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

حول الجيش المصري ثلاثة مدن في سيناء الى ثكنات عسكرية استعدادا ليوم 30 حزيران الجاري والمتوقع ان يتظاهر المصريون ضد النظام. وصرح مصدر عسكري مصري في سيناء بان قوات الجيش اعادت انتشارها اليوم بشكل تكتيكي وخططي في مدن رفح والشيخ زويد والعريش لمواجهة اية تطورات او اعمال عنف خلال يوم 30 حزيران القادم.

ووفقا للمصدر فقد اقامت قوات الجيش اربعة ارتكازات امنية عملاقة على مداخل مدينة العريش الارتكاز الاول علي مدخل المدينة الجنوبي عند منطقة بئر لحفن وتم وضع الارتكاز الثاني امام مقر ديوان محافظة شمال سيناء بالعريش علي طريق العريش رفح الدولي والارتكاز الثالث عند مبني المخابرات الحربية بالعريش والارتكاز الرباع عند الطريق الدائري بالعريش اضافة الي تدعيم رفح والشيخ زويد بكمائن وارتكازات امنية غير مسبوقة وتدعيم كمين الريسة علي المدخل الغربي لمدينة العريش. ويتكون الارتكاز الواحد من مدرعتين للجيش وضباط من الشرطة والجيش وعدد كبير من الافراد وموانع وصدادات حديدية وموانع هروب سيارات ومترايس حديدية واسمنتية وذلك لتحصين المدن الثلاثة منعا لاي محاولات تسلل متشددين من قطاع غزة بهدف الوصول الى القاهرة لدعم الاخوان المسلمين.

مواجهات
وسيجري تكثيف اعداد كبيرة من الجيش على مدار الايام التي ستسبق يوم 30 حزيران القادم لتتحول شمال سيناء الى ثكنة عسكرية منيعة تستطيع مواجهة اي هجوم مسلح وتتفوق نوعيا من خلال غطاء جوي مكون من طائرات اباتشي عسكرية مزودة بصواريخ وقاذفات حديثة.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.