شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

زيمر : اهتمام من مكتب وزير المعارف لحل مشكلة طلاب الصفوف التاسعه في زيمر

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 12 يونيو, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, مدارس وتعليم

زيمر : مكتب وزير المعارف مهتم بحل مشكلة طلاب الصفوف التاسعه في زيمر.

التقى سمير درويش رئيس مجلس زيمر المحلي يرافقه مؤيد زيدان مدير قسم المعارف ونهاد عمر ممثل اللجنه الشعبيه في زيمر ومنير غانم رئيس لجنة أولياء امور الطلاب في المدرسه الاعداديه ، التقوا تسيفي فرومان مدير مكتب وزير المعارف وعرضوا عليه قضية طلاب الصف الثامن في المدرسه الاعداديه الذين يرغبون في الالتحاق بالصف التاسع بمدرسة يمه الثانويه .

وعرض رئيس المجلس تفاصيل الموضوع والخيارات المطروحه والمقبوله على المجلس المحلي وعلى لجنة اولياء امور الطلاب واللجنه الشعبيه وقال درويش ان الخيار الذي تفضله اللجنه الشعبيه اعادة هيكلة جهاز التعليم بحيث تصبح المدرسه الإعدادية والمدرستان الابتدائيتان مدارس ثمانية الصفوف ( من الاول وحتى الصف الثامن ) وتفتح المدرسه الثانويه يمه ابوابها أمام جميع طلاب الصف التاسع .

وعرض رئيس المجلس خياراً اخر في حال تعذر تطبيق الخيار الاول وهم ضم المدرسه الإعدادية الى المدرسه الثانويه والاعتراف بمدرسه شامله واحده يتعلم فيها الطلاب ابتداء من الصف السابع وحتى الثاني عشر على أن تدار من قبل مدير المدرسه الثانويه الحالي يساعده مركزون للصفوف السابعه وا لثامنه والتاسعه شريطة أن يكون جميع طلاب الصفوف التاسعه في بنايه واحده دون تقسيمهم .

وأشار رئيس اللجنه الشعبيه الى أن معظم طلاب المدرسه الأعداديه في الصفوف الثامنه يفضلون الدراسه في المدرسه الثانويه لأسباب مختلفه أهمها تدني التحصيل والمناخ التعليمي في المدرسه الاعداديه .

وقدم مدير قسم المعارف مؤيد زيدان تفاصيل تتعلق بعدد الصفوف وعدد الطلاب في مدارس البلده وأكد أن المجلس المحلي مؤهل لتطبيق أي خيار من الخيارين المطروحين والتعايش مع أي حل تتفق عليه الوزاره مع الطلاب وأولياء أمورهم .

واتفق في ختام هذا اللقاء الذي ساده جو ايجابي متفهم ، على تزويد وزارة المعارف بتفاصيل اضافيه قبل البت في الموضوع .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.