شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

المستوطنون يستخدمون سلاحاً جديداً لتدمير الأشجار

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 27 مايو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

في تطور خطير ينذر بزيادة حدة الاعتداءات ضد المزاعين الفلسطينيين، قام مستوطنون باستخدام المواد الكيماوية لتدمير أشجار زيتون في في قرية بورين جنوب مدينة نابلس.

وقال غسان دغلس مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية، إن عددا من مستوطني “يتسهار” المحاذية لقرية بورين أقدموا على إعدام 103 شجرات زيتون مثمرة في منطقة الحالوف في بورين عن طريق رشها بمواد كيماوية مما أدى الى حرقها بالكامل.

وأضاف دغلس أن الاشجار تعود ملكيتها للمواطنين بركات غالب وتيسير نجار وهما من قرية بورين، مؤكدا ان خبراء من وزارة الزراعة الفلسطينية قاموا باجراء فحوصات أكدت أن الاشجار تعرضت للرش بمواد كماوية خطيرة.

على صعيد آخر، اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي شابين من مدينة الخليل على حاجز زعترا جنوب مدينة نابلس. وهما حمزة الدرابيع (23 عاما)، وخلدون عودة (22 عاما)، من مدينة دورا جنوب مدينة الخليل.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.