شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

السماح بالنشر: اعتقال “امير الجماعة” شبهات.. تنكيل بالاطفال واعتداءات جنسية على النساء

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 21 مايو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

كشف بيان شرطة الشمال أن “الوحدة المركزية (اليمار) في لواء الشمال بالتعاون مع مكتب وزارة الرفاه الإجتماعي، تجري تحقيقات سرية منذ شهر في قضية شبهات تتعلق بقيام رجل من بلدة مجد الكروم بمخالفات عنف، بحيث شكل مجموعة خاصة لها عاداتها ومبادئها، والتي كشفت عنها إحدى السيدات من مجد الكروم والتي انشقت عن المجموعة المذكورة” وفقا لبيان الشرطة. وأضاف البيان: “بعد تقديم الشكوى، تم تشكيل طاقم تحقيق خاص في الوحدة المركزية (اليمار) في لواء الشمال وتم إصدار أمر منع نشر كافة تفاصيل التحقيقات” كما جاء في البيان.

شبهات خطيرة
وشدد بيان شرطة الشمال أن “يستدل من الشبهات التي تلقتها الشرطة من المشتكية، بأن رجلا (56 عاما) من بلدة مجد الكروم، أقام منذ عشر سنوات مجموعة خاصة فيها أكثر من 35 عضوا، يقوم بحث الأهالي على ضرب أبنائهم بهدف تربيتهم بشكل جيد، ويشار الى أن المشتبه، دعا الأهالي الى الإعتداء بالضرب على أبنائهم بواسطة أحزمة وأحذية وبطرق أخرى لا تترك أثرا على جسمهم. ويتبين من مادة التحقيقات بأن هنالك شبهات تتعلق بدعوة المشتبه الأهالي بحبس أبنائهم في المنافع لعدة ساعات ودهن وجوه أبنائهم بالبراز وإعطائهم طعاما قليلا” كما ادعى بيان الشرطة.

الخوض في التفاصيل الشخصية للأهالي
وأشار بيان الشرطة كما وصلنا: “المشتبه اعتاد على تنظيم جلسات مع الأهالي وطلب منهم أن يعرف ماذا يحصل معهم في حياتهم الشخصية والزوجية بهدف إعطائهم الحلول، كما واعتاد المشتبه على إدارة الأمور المالية لأعضاء المجموعة الذين وثقوا به بشكل أعمى وأودعوا نقودهم تحت تصرفه” بحسب ما جاء في بيان الشرطة.

مخالفات ذات مضامين جنسية
وقال الناطق بلسان شرطة لواء الشمال في بيانه أيضا: “إن الأهالي –وفقا للإفادات التي جمعتها الشرطة- قاموا بضرب أولادهم بحسب إرشادات المشتبه، ناهيك عن ذلك كانت بعض نساء المجموعة تقمن بأعمال تنظيف وفي بعض الحالات لم يرض المشتبه عن عملهن فكان يحبسهن كعقاب لهن بالإضافة الى قيامه بمخالفات ذات طابع جنسي بحق بعضهن”كما تدعي الشرطة في بيانها.

مداهمة منزل المشتبه واعتقاله
وتابع الناطق بلسان شرطة الشمال: “بعد انتهاء التحقيق، قامت قوات الشرطة والمحققون من الوحدة المركزية في لواء الشمال وممثلون عن مكتب وزارة الرفاه الإجتماعي بمداهمة منزل المشتبه ومنازل بعض أفراد المجموعة، صباح اليوم الثلاثاء الموافق 21.05.13 وتم اعتقال المشتبه للتحقيق” كما جاء في بيان الشرطة.

عمال اجتماعيون يرافقون الأهالي والأولاد
و من بين أفراد المجموعة 11 زوجا من الأهالي، 25 ولدا بينهم 7 قاصرين تتراوح أعمارهم ما بين 8 و 18 عاما، و18 شابا ناضجا بين الأعمار 18 و 34 عاما، والذين تم اقتيادهم للتحقيق لجمع الإفادات والتي بعدها سيتم توجيههم الى مكتب الرفاه الإجتماعي لمتابعة القضية، علما أن وزارة الرفاه الإجتماعي توفر لكل عائلة طاقما مرافقا بضمنه عمال إجتماعيون بهدف تهدئة روعهم والتعرف على حاجاتهم خاصة وأنهم وقعوا ضحايا لهذه المجموعة” كما أكد بيان شرطة الشمال.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)

  1. عبد الله |

    عن أبي هريرة رضي الله عنه : أن رَسُول الله صلى الله عليه وسلم، قَالَ : (( بَادِرُوا بِالأعْمَال فتناً كقطَعِ اللَّيْلِ المُظْلِمِ ، يُصْبحُ الرَّجُلُ مُؤْمِناً وَيُمْسِي كَافِراً ، وَيُمْسِي مُؤمِناً ويُصبحُ كَافِراً ، يَبيعُ دِينَهُ بعَرَضٍ مِنَ الدُّنيا )) رواه مسلم .