شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

تركيا تعتقل مشتبهاً به رئيسياً في تفجيري الريحانية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 17 مايو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

قال مسؤولون اليوم الجمعة إن الشرطة التركية ألقت القبض على رجل يعتقد أنه أحد المنفذين الرئيسيين لتفجيرين بسيارتين ملغومتين أسفرا عن مقتل أكثر من 50 شخصاً قرب الحدود السورية، وقالت هيئة الإذاعة والتلفزيون الحكومية من جهتها، اليوم الجمعة، إن رئيس شرطة الريحانية أقيل من منصبه.

وكانت تركيا قد اتهمت سوريا بالضلوع في التفجيرين اللذين وقعا الأسبوع الماضي في بلدة الريحانية، وأذكيا المخاوف من امتداد الحرب الأهلية في سوريا إلى دول مجاورة، وتنفي دمشق أي علاقة لها بهذا.

وقال حاكم إقليم هاتاي، جلال الدين لكسيز، إن الشرطة ألقت القبض على رجل أشار إلى اسمه بحرفي “م.ج” قبل منتصف الليلة الماضية بمنطقة سامانداج قرب الحدود السورية، وإنها تعتبره أحد المشتبه بهم الرئيسيين.

وقال حسين جيليك، نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم، إن السيارتين اللتين استخدمتا في التفجيرين مسجلتان باسم الرجل الذي اعتقل، وإنه قاد إحداهما إلى موقع أحد التفجيرين في الريحانية.

وكان رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، قد قال هذا الأسبوع إنه لا يعتقد أن الهجومين نجما عن خلل في أداء أجهزة الاستخبارات، لكن ربما كانت هناك “مشكلة في التوصل” بينها وبين الشرطة.

وقال لكسيز إن الشرطة ما زالت تبحث عن اثنين آخرين حاولا مع “م.ج” العبور من سامانداج إلى سوريا، لكنهما فشلا بسبب الإجراءات الأمنية المشددة على الحدود، وقال إنهما ما زالا داخل تركيا على الأرجح.

وأضاف أن 16 شخصاً احتجزوا فيما يتصل بالتفجيرين أربعة منهم تم إلقاء القبض عليهم رسمياً. ولم تتضح طبيعة الاتهامات التي يواجهونها.

وذكر وزراء أن التفجيرين – وكانا من أكبر الهجمات من حيث عدد القتلى في تاريخ تركيا الحديث – نفذتهما جماعة لها صلات مباشرة بحكومة الرئيس السوري بشار الأسد.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.