شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

القاء قنبلة يدوية تجاه بيت في مدينة الطيرة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 15 مايو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

القيت مساء يوم امس الثلاثاء ، قنبلة يدوية تجاه احد البيوت في مدينة الطيرة . وأفادت الناطقة بلسان الشرطة للاعلام العربي ، لوبا سمري بان ” الحادث وقع في حوالي الساعة التاسعة من مساء يوم امس ” ، وانه ” وفقا للمعلومات الاولية الواردة فقد تم إلقاء قنبلة يدوية انفجرت في شرفة احد المنازل هناك، دون تسجيل إصابات بشرية”. ما زال مسلسل العنف والاعمال الجنائية في مدينة الطيرة تستشري، وهنالك حالة من الاستياء الشديد من هذه الظاهرة، التي تقلق مضاجع السكان منذ فترة طويلة، وعلى الرغم من المظاهرات والنشاطات لنبذ العنف الى انها لم تحرك ساكنا.

وجدير بالذكر ان اعمال العنف اصبحت تطال ايضا شخصيات جماهيرية، حيث اقدم مجهولون هذه الليلة بألقاء قنبلة باتجاه بيت المدير العام لجمعية “ينابيع المثلث” نائل عبيدي، الامر الذي اسفر عن اضرار جسيمة للبيت من الداخل والخارج.هذا وحضر الى مكان الحادث قوات كبيرة من الشرطة التي شرعت التحقيق في ملابسات الحادث، والبحث عن منفذي العملية الذين لاذوا بالفرار، علما انه لم يتم الاعلان عن اعتقال مشتبهين في هذه الحادثة.

التضامن مع العائلة
وذكرت الشرطة ان القنبلة تم القائها من الجهة الخلفية للبيت، وبالتحديد القيت باتجاه احدى الغرف التي تجلس بها العائلة بشكل يومي، مما ادى الى تحطيم الزجاج وبعض ممتلكات البيت، وبلطف من الله لم تقع أي اصابات تذكر.من جانب اخر ذكر احد افراد العائلة ” الاطفال الذي يسكنون في البيت كانوا يتواجدون في المكان التي القيت منها القنبلة قبل تفجيرها، والحمد والشكر لله انهم لم يصابوا باي اذى، مع العلم ان هذه الحادثة اذهلت الجميع”.هذا وحضر الى البيت العشرات من سكان الطيرة رجالا ونساء، وعلى راسهم الشيخ عبد السلام قشوع القائم بأعمال رئيس البلدية وعضو البلدية سامح عراقي الذين حضورا للتضامن مع العائلة، معربين عن استنكارهم الشديد لهذه الاعمال غير الانسانية.

لأنني اريد تطبيق القانون
وفي حديث مع مدير ينابيع المثلث نائل عبيدي قال:” انني استنكر هذا الحادث بشدة، واعتقد ان خلفيته تعود كوني اريد ان اطبق القانون، واحافظ عليه، لكن هذا ما يجري لمن يسير في الطريق الصحيح”.

اصبح لا يحتمل
عضو البلدية سامح عراقي قال:” اليوم تصعيد جديد لأحداث العنف، وهي القاء قنبلة على مدير عام جمعية “ينابيع المثلث”، وهذه الاعمال هي استمرارية لتنفيذ العنف ضد ابناء الطيرة، ونرى ان الموضوع اصبح لا يحتمل وهنالك حاجة لان يتم اتخاذ اجراءات اكثر جدية، والعنوان الوحيد الذي يجب ان نطالبه وان يتحمل كامل المسؤولية هي الشرطة التي يجب ان تتخذ الاجراءات اللازمة لمحاربة العنف والجرائم، ويجب ان على كل اهالي البلدة توجيه نداء للشرطة لان يكون هنالك حملة لجمع السلاح كي نضمن الامان للسكان”.وتابع قائلا:” اكثر من 90% من الطيرة لا يمارسون العنف بل ان هذه الاعمال تقتصر على مجموعة قليلة من الناس، ويجب ان يكون حديث معهم كي نوقف العنف، ومن المؤسف جدا ان هنالك سهولة في الحصول على السلاح، لذلك نرى انه لا بد وان يكون تكاتف في المؤسسات الرسمية حتى نصل الى حلول جذرية”.وأضافت سمري :” قوات من شرطة محطة الطيبة – منطقة الشارون التي هرعت إلى المكان شرعت باعمال البحث وراء الجناة المشتبهين، إضافة لأعمال الفحص والتحقيق في كافة ملابسات وظروف هذه الواقعة “.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.