شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

كفرقرع: تعبيد وتطوير شارع الحسين بن علي بميزانية نصف مليون شيقل

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 14 مايو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

ضمن المشاريع العمرانية التطويرية والمتواصلة في انحاء قرية كفرقرع، أنهى مجلس كفرقرع المحلي اليوم الاثنين العمل على مشروع تعبيد وتطوير شارع الحسين بن علي في الحيالشمالي لقرية كفرقرع بتكلفة نصف مليون شيقل.

ويأتي هذا المشروع في اطار المشاريع المتنوعة التي تقام في مختلف انحاء قرية كفرقرع ضمن خطة عمل خاصة لتطوير كافة الخدمات في القرية، حيث اعرب اهالي القرية والحي عنراحتهم وسعادتهم في انهاء هذا المشروع والذي أشرف عليه المهندس عبد الفتاح أبو عطا، حيث يأتي هذا المشروع بعد مدة طويلة من التخطيط المتواصل لتطوير كافة شبكات البنية التحتيةفي شارع الحسين بن علي، فيما ذلك توسيع الشارع وبناء وتطوير شبكات البنية التحتية فيما ذلك الارصفة والجدران وانارة الشارع بانارة عصرية متطورة.

هذا وبارك المحامي نزيه مصاروة رئيس مجلس كفر قرع المحلي لجميع سكان الحي ولكفرقرع على انهاء هذا المشروع، وقال: “نحن سعداء بانهاء وانجاز هذا المشروع الذي يخدم كلمواطن في كفرقرع من صغير وكبير واهالي القرية.

المشروع انجز بميزانية نصف مليون شيقل قامت بتمويلها وزارة الداخلية وذلك لخدمة سكان القرية والحي بأكمله، لذلك نحن فخورون اليوم بانجاز هذا المشروع المميز والذي جاء بعد فترةمن العمل المتواصل في التخطيط والدراسة سعياً من المجلس المحلي وقسم الهندسة لتطوير كافة الخدمات وشبكات البنية التحتية في هذا الحي”.

من جهة اخرى ناشد المحامي نزيه مصاروة رئيس المجلس المحلي اهالي القرية في تسديد ديونهم المستحقة من ضرائب الارنونة وذلك من اجل مساعدة المجلس المحلي في اكمال مسيرة التعمير في القرية , وقال المحامي نزيه مصاروة :” تشهد قرية كفرقرع ثورة عمرانية وبناء في مختلف مجالات ونواحي الحياة والخدمات , من هنا هنالك واجب على كل مواطن ان يظهر انتمائه لقرية كفرقرع من خلال تسديد ديون الارنونة للمجلس المحلي في سبيل دعم ميزانية السلطة المحلية لانجاز المزيد من المشاريع وتطوير الخدمات خصوصا في ظل استمرار سياسة تقليص الميزانيات وشح الموارد للسلطات المحلية”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.