شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

العيد بعيدين : الهلال باقة الغربية يفوز في كأس الدوري الاسلامي

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 11 مايو, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, رياضـة

11.5.2013 ، تذكروا هذا التاريخ جيدا ، حيث حقق فريق الهلال باقة الغربية انجازا يدون في تاريخة الكروي ، وذلك بعد ان حقق تلاميذ المدرب المخضرم شريف مواسي ( ابو كمال ) بطولة الدوري الاسلامي قبل اسبوعين ، فاز الاحمر البقاوي اليوم ايضا في كأس الدوري الاسلامي ، وذلك بعد ان تغلب في ركلات الترجيح على فريق النور شفاعمرو بنتيجة 5-4 في المباراة النهائية ، حيث جرت المباراة على الملعب البلدي في باقة الغربية بحضور شخصيات وقيادات سياسية واجتماعية ورياضية وقيادة الحركة الاسلامية الذي تقوم على إدارة الدوري الاسلامي .

الوقت الاصلي للمباراة انتهى في التعادل السلبي ، في ظل تألق حارس مرمى الهلال محمد رياض ابو حسين وزملائه ، في المقابل اضاع الاحمر فرصتين او ثلاثة لتسجيل هدف السبق ، كذلك الفريق الضيف من شفاعمرو في مباراة تمحورت في خط الوسط .

كل ذلك جاء بحضور حوالي 350 متفرج شاهدوا الفرحة العارمه للمعسكر البقاوي في نهاية المباراة والاحتفالات التي امتدت بعد ختام اللقاء ، وذلك لان الفرحة لها رونق خاص بعد الفوز في الثنائية التاريخية ( الدوري والكأس ) ، وخضوصا ان الفريق الهلال باقة الغربية كان في اخر 6 سنوات يصل المباراة النهائية ويخسر فيها ، وفي هذا الموسم ادخل المدرب شريف مواسي الروح القتالية والتعطشق للانجازات والبطولات … مبرووك مبروووك مبروووك للهلال باقة الغربية .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (13)

  1. الف مبروك للهلال بس اللة ستر وتالق حارس المرمى ابو الرياض لو كان حارس ثاني لكانت الخسارة مؤكدة المدرب كان سارح مش في المباراة في لعيبة كانو لازم يتبدلو من الشوط الثاني كانو مستويين فيش لعيبة في الفريق ابدلوهم خربو المباراة الحق على المدرب بعدين فوت بلال ورد اطلعو كان احسن واحد شو هالتبديل خايف
    اطلع لعيبة وعلاء فوتو اخر دقيقة لليش كان لازم من الشوط الثاني ومحمود برضو

  2. بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وبعد : ـ

    ماحكم لعب كرة القدم وَ مشاهدتها؟؟

    هذه المسألة تتضمن في رأيي أموراً :

    الأول/ إعطاء الجوائز على هذه اللعبة وَ صرف الأموال الطائلة على الاعبين وَالمدربين وَ إنشاء أندية طويلة وَ عريضة وَ ….. هلم جرا – مما يحدث في بعض دول الخليج للأسف الشديد – !!!

    الثاني/ حكم اللعب بالكرة .

    الثالث/ حكم مشاهدة هذه المبارايات .

    فنقول وَ بالله التوفيق :

    لا يجوز إعطاء الجُعل كالجوائز وَ الكؤوس على كرة القدم وَغيرها وَ صرف الأموال الطائلة في سبيلها لقوله صلى الله عليه وآله وسلم :{{لا سبق إلا في خفٍ أوحافرٍ أو نصلٍ }} رواه أبوداود .

    قال شيخُ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
    ((وَأمَّا ما يتهلى به البطَّالون من سائر ضروب اللهو مما لا يُستعان به في حق شرعي فأعطاء الجُعل عليه حرام)) وَروى الترمذي من حديث أبي برزة رضي الله عنه وَ غيره: {{لا تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يُسأل… عن ماله من أين اكتسبه وَفيمَ أنفقه}} مُختصر من حديث .

    وَ أما اللعب بالكرة فيجوز بضوابط :
    الأول/ لا تُكشف فيه العورات .
    الثاني/ عدم إعطاء الجُعل عليه .
    الثالث/عدم تضييع أوقات الصلاة.
    الرابع/ الغرض منها الإستجمام فقط.
    الخامس/ أن لا تكون عادة .

    وَلاينبغي مشاهدة المبارايات لِما فيها من هدر الأوقات وما فيها من التكلف في الذهاب إلى المدرجات والمرابطة فيها بغية إدراك المباراة من أولها؟؟!!!!!

    أما مشاهدتها اتفاقاً لا قصداً وَ لغير مدةطويلة فلا بأس ذلك.

    وَ قد أطلعت إلى تقسيم جيد بخصوص الألعاب للشيخ/ خالد الماجد

    الألعاب قسمان :

    القسم الأول : ألعاب مُعِيْنة على الجهاد في سبيل الله، سواء أكان جهاداً باليد (القتال)، أو جهاداً باللسان (العلم) ، مثل : السباحة، والرمي، وركوب الخيل ،وألعاب مشتملة على تنمية القدرات والمعارف العلمية الشرعية ، وما يلحق بالشرعية . فهذه الألعاب مستحبّة ويؤجر عليها اللاعب متى حَسُنت نيَّته ؛ فأراد بها نصرة الدين، يقول صلى الله عليه وسلم : (ارموا بني عدنان فإن أباكم كان رامياً) . فيقاس على الرمي ما كان بمعناه.

    القسم الثاني : ألعاب لا تُعين على الجهاد ، فهي نوعان :

    النوع الأول : ألعاب ورد النص بالنهي عنها ، كلعبة (النردشير) الواردة في السـؤال فهذه ينبغي على المسلم اجتنابها .

    النوع الثاني : ألعاب لم يرد النص فيها بأمر ولا نهي، فهذه ضربان :

    الضرب الأول : ألعاب مشتملةعلى محرّم ، كالألعاب المشتملة على تماثيل أو صور لذوات الأرواح، أو تصحبها الموسيقى، أو ألعاب عهد الناس عنها أنها تؤدي إلى الشجار والنزاع، والوقوع في رذائل القول والفعل، فهذه تدخل في ضمن المنهي عنه؛ لملازمة المحرم لها ، أو لكونها ذريعة إليه . والشيء إذا كان ذريعة إلى محرّم في الغالب لزم تركه.

    الضرب الثاني : ألعاب غير مشتملة على محرّم ، ولا تؤدي في الغالب إليه ، كأكثر ما نشاهده منالألعاب مثل كرة القدم ، الطائرة ، تنس الطاولة ، وغيرها .فهذه تجوز بالقيود الآتية :

    الشرط الأول : خلوُّها من القمار ، وهو الرهان بين اللاعبين .

    الشرط الثاني : ألا تكون صادَّةً عن ذكر الله الواجب، وعن الصلاة ، أو أيطاعة واجبة ، مثل برّ الوالدين .

    الشرط الثالث: ألا تستغرق كثيراً من وقت اللاعب، فضلاً عن أن تستغرق وقته كلّه، أو يُعرف بين الناس بها، أو تكون وظيفته؛ لأنه يخشى أن يصدق على صاحبها قوله -جل وعلا- : (الذين اتخذوا دينهم لهواً ولعباً وغرّتهم الحياة الدنيا فاليوم ننساهم)

    والشرط الأخير ليس له قدر محدود، ولكن الأمر متروك إلى عرف المسلمين، فما عدُّوه كثيراً فهذا الممنوع . ويمكن للإنسان أن يضع لذلك حداً بنسبة وقت لعبه، إلى وقت جده، فإن كان النصف أو الثلث أوالربع فهو كثير .

    والله سبحانه أعلم .

    ((الفتوى منقولة من غير تدخل أو تعديل مني))