شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

شبان يهود رددوا هتافات نابية بحق النبي الأكرم والأقصى والعرب

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 9 مايو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

عممت مؤسسة الأقصى اليوم الخميس، بيانا جاء فيها: “قالت ” مؤسسة الأقصى للوقف والتراث” في بيان لها الخميس 9.5.2013 أن شباناً يهوداً ردووا أكثر من مرة خلال مسيرتهم التهودية التي تزامنت مع الذكرى الـ 46 لاحتلال شطري القدس، والتي نظمت يوم أمس الاربعاء، هتافات نابية بحق النبي الأكرم محمد – صلى الله عليه وسلم- منها ” محمد مات”،” محمد ليس بنبي”،”ومحمد مخرب”، -حاشاه- كما ردد آخرون شعارات عنصرية بحق الأقصى والعرب منها ” جبل البيت بأيدينا” ، ” فلتهدم القرى العربية”.

البصق على المارة

وأضاف البيان: ” هذا بالإضافة الى قيام الكثير منهم بالبصق على عدد من المارة المقدسيين، وتعمد الكثير منهم بالبصق على عدد من الشبان المقدسيين، وهم مقيدي الأيدي بعد أن اعتقلتهم قوات الاحتلال وتعمدت تمريرهم من بين المشاركين في المسيرة التهيودية، كما وكان الآلاف منهم قد لبس جارزة تدعو الى بناء الهيكل المزعوم على حساب المسجد الأقصى المبارك. وكانت قوات كبيرة من الاحتلال الاسرائيلي اعتدت على مئات المعتصمين المقدسيين لدى تواجدهم عند باب العامود وهم يرفعون الاعلام الفلسطينية ويهتفون للقدس والأقصى، مما ادى الى اصابة عدد منهم واعتقال آخرين، فيما تم الاعتداء بوحشية من قوات الاحتلال الخاصة على عدد من الصحفيين والطواقم الاعلامية وخاصة المصورين”.

الرقص بالأعلام

وأفادت “مؤسسة الاقصى” أن أكثر من 50 الف أسرائيلي أغلبهم من شبيبة المدارس الدينية اليهودية شاركوا عصر الأمس في مسيرة الرقص بالأعلام التي انطلقت من غربي مدينة القدس المحتلة واخترقت البلدة القديمة بالقدس عبر باب العامود، وانتهت بمهرجان غنائي حاشد عند حائط البراق، الأمر الذي ادى الى التشويش على صلوات أمس في المسجد الأقصى المبارك” الى هنا نص البيان.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (3)