شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

توقّع إلغاء بنود في مشروع الميزانية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 9 مايو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

تتوقع مصادر في الكنيست الإسرائيلي عدم التصديق على البند المشمول في مشروع الميزانية، القاضي برفع نسبة ضريبة الدخل بواحد ونصف بالمئة، وتتوقع أن تتحدد النسبة بواحد بالمئة فقط ، لتنطبق تحديدا ً على الرواتب التي تزيد عن (15) ألف شيكل شهرياً. كما تتوقع هذه المصادر ردّ الاقتراح الخاص بإلغاء الدعم الحكومي للروضات النهارية.

ويشار إلى أن الحكومة ستُجري الاثنين القادم نقاشاً أولياً لمشروع الميزانية، ويحتمل أن يتواصل حتى اليوم التالي، الثلاثاء- عشية “عيد البواكير”(“شفوعوت”) لدى اليهود. ومن المنتظر أن يطرح مشروع الميزانية للنقاش في الكنيست في موعد لا يتعدى العاشر من يونيو حزيران القادم.

لكل كتلة موقف ورأي

وطبقاً لنظام عمل الكنيست، فبعد التصديق بالقراءة الأولى على بنود الميزانية، تستمر مناقشتها في إطار إجراءات ومسارات التشريع اللاحقة، ومن المنتظر أن يتم تحويل غالبية البنود للنقاش في لجنة المالية البرلمانية، ويُفترض التصديق على مشروع الميزانية حتى موعد أقصاه الحادي والثلاثون من يوليو تموز القادم.

وكما كان متوقعاً، فقد قوبل مشروع الميزانية بانتقادات حادة من قبل كتل الائتلاف الحكومي والمعارضة، على حد سواء، بل أن نواباً من الائتلاف أكدوا عزمهم على بذل كل جهد ممكن لإلغاء عدد من البنود، ولزيادة الضرائب المفروضة على الشركات الكبرى وعلى الأغنياء،وما إلى ذلك.

وقد انتقد رئيس لجنة المالية البرلمانية، النائب نيسان سلومينسكي (من كتلة “البيت اليهودي”) مشروع الميزانية بشدة، وقال أنه يلحق أذى وضرراً بالغين بالطبقات المتوسطة، وطالب وزير المالية يائير لبيد بفرض الضرائب على الأغنياء والشركات الكبرى التي تكسب الكثير من الربح وتدفع أدنى قدر من الضريبة.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.