شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الزهار: الثوابت الفلسطينية لا تتغير ونحن لن نبادل أرضنا بأرضنا وكل أرض فلسطين لنا

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 7 مايو, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

هاجم الدكتور محمود الزهار احد قادة حماس البارزين في قطاع غزة الاثنين الوفد العربي الذي زار واشنطن مؤخرا برئاسة وزير خارجية قطر الشيح حمد بن جاسم ووافق على تبادل الاراضي بين السلطة واسرائيل على اساس حدود الاراضي المحتلة عام 1967 .

وشدد الزهار في احتفال أقامه مجلس طالبات الجامعة الإسلامية بمناسبة الذكرى الخامسة والستين للنكبة الفلسطينية على أن الثوابت الفلسطينية لا تتغير ولا تتبدل ولا تخضع للمكان والزمان، وهي راسخة رسوخ جبال فلسطين، وقال: “نحن لا نقبل ولا نتنازل عن أرضنا ولن نمنح من لا يمثل فلسطين الإشارة للتمادي في التفريط”.

مبادلة الأراضي
وتابع الزهار “نسمع اليوم تُرهات سياسية وتنازلات مجانية وعطاءات لمن لا يستحق يقودها الوفد الذي ذهب لأمريكا، لكنا نقول لهم إن كانت هذه طريقتكم ووجهتكم ونهجكم فارفعوا أيديكم عن هذه القضية، فنحن أولى وأحق بها وعلى استعداد أن نضحي من أجلها وسننتصر فيها”. واضاف الزهار “نحن لن نبادل أرضنا بأرضنا، فالأرض المحتلة عام 48 هي أرضنا ولا نبادل جزءا من هذه الأرض بأراضي عام 67، فكل أرض فلسطين للفلسطيني ولن نقبل بالحلول التنازلية، فهذه الأرض لن يسكنها إلا أصحابها وهي ثابت لن يتغير”.

التفريط بالثوابت الفلسطينية
وكان وفد وزاري عربي برئاسة وزير خارجية قطر زار الاسبوع الماضي واشنطن لوضع المسؤولين الامريكيين في صورة الموقف العربي من تحريك عملية السلام في المنطقة واستئناف المفاوضات حيث ابدى الشيخ حمد بن جاسم موافقة عربية على تبادل الاراضي بين السلطة واسرائيل على اساس حدود عام 1967 للوصول لاتفاق سلام ينهي الصراع في المنطقة. وطالب الزهار بالتمسك وعدم التفريط بالثوابت الفلسطينية المتمثلة بحق العودة واطلاق سراح الأسرى وتحرير المقدسات، مشيرا الى الانتهاكات الاسرائيلية بحق المقدسات الفلسطينية.

معناة الشعب
وتحدث الزهار عما يعانيه ابناء الشعب الفلسطيني من حملات تشريد متكررة، كان آخرها فلسطينيي سورية ولبنان” الذين يعيشون في هذه البلاد دون حقوق وأي التزامات للدولة ويحيون في مخيمات لا يقبل فيها أحط المخلوقات ليس لهم فيها ذنب إلا أن المناهج البديلة عن الإسلام غيبت الإنسان عن حقوقه ومنحت الأرض لمن لا يستحق” في اشارة الى تشريد الشعب الفلسطيني من اجل اقامة دولة اسرائيل.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.