شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

باقة الغربية ” ق ” : ملخّص خطة عمل للمحافظة على منجزات التربية والتعليم في باقتنا الغربية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 6 مايو, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

القائمة الإسلاميّة الشبابيّة “ق” تصدر ملخص للحفاظ على منجزات التبرية والتعليم في باقة الغربية .
ملخّص خطة عمل للمحافظة على منجزات التربية والتعليم في باقتنا الغربية

قام ممثّل القائمة الإسلاميّة الشيخ مجدي كتاني بتسليم رسمي لخطّة عمل وبوصلة طريق ورؤية مهنيّة للمحافظة والرقيّ بالمنجزات التربويّة والتعليميّة في مدينتنا باقة الغربية, وقد سُلّم التقرير وأرسل إلى كلٍّ من رئيس بلديّة باقة الغربية وأعضاءها ورئيس وأعضاء لجنة الآباء المحلّيّة ومدراء ومديرات المدارس, وتمّ إرسال نسخ من التقرير إلى مسئول التفتيش في الوسط العربي ومفتّش المنطقة ومفتّش التعليم الخاصّ ومفتّشة الطفولة المبكّرة.

تضمّن التقرير 43 فصلاً تمّ تلخيص الرؤية التي تبنّتها البلديّة في عهد الشيخ مجدي كتاني مع ذكر أهمّ التوصيات المقترحة والموجِّهة, واختتم التقرير بموضوع الهيكلة الجديدة الذي هو ذروة سنام المشاريع وأهمّها وأعمّها نفعاً وأثراً, كلّ ذلك من باب الحرص والمسئولية على أن تبقى مؤسّسة التربية والتعليم بمنأىً عن التخبّطات والتدخّلات والتجارب الفاشلة التي سبقتنا والتي أنهكتنا كثيراً ودمّرتنا طويلاً ونسأله تعالى أنّها ولّت لا أعادها الله علينا ولا ابتلانا بها وأعاذنا الله وأهلنا من نارها ودمارها.

طلابّنا أمانة في أعناقنا جميعاً ويجب أن نواكبهم بالخدمة والرعاية القصوى وكما كنّا وما زلنا فسنظلّ على أتمّ الاستعداد والأهبة لخدمة فلذات أكبادنا وأهلنا, فهذا وسام شرف ومصدر فخر ورصيد اعتزاز لنا.

يجدر ويتحتّم علينا أن نَذكُر ونُذكِّر بأنّ المشاريع تمّت بعد عونه تعالى بتعاون ومشاركة فعلية من مدراء المدارس وممثلي لجان الآباء المدرسيّة والمحليّة, فإلى كلّ من ساهم ممّن ذكرنا أو نسينا نقول: شكراً من القلب!

نظراً لضيق الوقت المتاح وتسارع الأحداث فسيكون ممثّل القائمة الشيخ مجدي كتاني حاضراً للتوّ لاستكمال أو تفصيل أو توضيح أو وضع خطّة مهنيّة تفصيليّة لكلّ ما أُسقِط من التقرير سهواً أو أورد فيه موجزاً على عجل.

بهذا, تكون القائمة الإسلاميّة قد أدّت واجبَ النصح وواجبَ الإتقان اللّذيْنِ ربّانا عليهما إسلامُنا ونسأله تعالى أن نكون قد أديّنا واجبنا على أفضل وجه وأحسنه في الابتداء والانتهاء, وأن نكون قد أدّينا ما علينا إزاء أخطر جهاز بلدي وأكثره حساسيّة وأعظمه أثراً على حاضرنا ومستقبلنا.

اللهم قد أدّينا وقد بلّغنا .. اللهمّ فاشهد.

القائمة الإسلاميّة الشبابية “ق”
25 جمادي الثاني 1434هـ 6 أيار 2013