شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

تعقيب القائم بأعمال رئيس البلدية; مجدي كتانه

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 29 أبريل, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

على اثر قرار رئيس البلدية المحامي مرسي ابو مخ باقالة القائم باعمال البلدية مجدي كتاني, صرح الاخير في بيان له على صفحات الشبكة الاجتماعية , كرد وبيان لجميع اهالي باقة كاشفاً النقاب عن تعقيبه على الاحداث الاخيرة .

وهذا ما جاء في البيان:

على أثر الدعوة لإقالة القائم بالأعمال غداً . . من قلوب المحبّين إلى جميع الباقويّين: وردتان وهمستان!

نحمده تعالى ربّ العالمين, ونصلّي ونسلّم ونباركُ على مبعوثِ الرحمةِ والعزّة الأمينِ, إمامِ الصدق وقائدِ الحقّ وقدوةِ الخلقِ أجمعين؛ أيا أهلنا ويا إخوتنا, نبرقُ لكم أجمل تحيّة معطّرةٍ بطيب القلوب إلى الأحبّة الباقويّين:

1. وردة 1: نشكر ونثمّن هبّة وفود رجالٍ ونساء ومربّين وتلاميذ غيورين على المصلحة العامّة وعلى مصلحة طلابنا ومدارسنا العطشى والتوّاقّة على مرّ السنين لتغيير نوعيّ وتطوير جذريّ, وما إن لاح النور في الأفق وحان قطف ثمار العطاء المتفاني المشهود فاجَأ رئيس البلديّة جميع الملامسين للإنجاز والتوّاقين للمجد بدعوة على صفحات الشبكة لفصل القائم بأعماله من منصبه تكريماً للسيد مجدي كتاني على ما أفناه من حياته ووهبه لبلده من وقت وجهد لإخراج جهاز التربية والتعليم الباقويّ من قبو ظلام الفشل الحالك الذي قبع فيه سنين لينطلق نحو التربّع على صرح الصدارة!
نقدّم بهذه المناسبة وردة نزفّها لأهلنا ببشرى الطمأنة أنّ القائمة كانت ولا زالت وستظلّ بإذنه تعالى, على أعلى قدر من المسئوليّة لا تنهزها سياسة ونوازع, مدركةً مدى فداحة أن يترك مجدي كتاني كرسيّ القيادة الخطير في أوج الانطلاقة التربويّة المشهودة, وعليه فإن أقيل غداً كما هو مخطّط فسنطلب على الملأ ما عرضناه على رئيس البلديّة رسميّاً بتاريخ 2013/4/22 في جلسة رسميّة جمعت الطرفين في مكتبه وفي محضر رسميّ, بعد أن استعددنا لذلك بالجهد والمال عارضين أن يظلّ مجدي كتاني يدير الجهاز حتى انتهاء فترتنا الانتخابية خلال العامين ونصف المتبقيين, بلا راتب ولا منصب وعلى حساب القائمة وبوتيرة الساعات المعتادة, وذلك حرصاً منّا على أداء الأمانة على أحسن وجه لأنّ فلذات أكبادنا يستحقّون ذلك وأكثر.

2. وردة 2: جهود القائمة الإسلاميّة الشبابيّة مع المنصب وبدونه لن تتوقّف, وليس ذلك غريباً فمالنا وجهدنا ووقتنا كلّه مصبوب لصالح بلدنا الذي نحبّه من أعماق أعماقنا, فالقائمة لم تكتف بعطاء الشيخ مجدي كتاني من أجل بلدنا, بل فرّغت أيضاً أحد كوادرها دون راتب تفرّغاً كاملاً كي يسند ويدعم قسم الهندسة, رغم أنّ الهندسة لا تقع ضمن مسئوليّاتنا, لنساعد في إحداث نقلة هندسيّة نوعيّة على غرار جهاز التربية والتعليم لضرورة إعادة هيكلة وتطوير القسم وتحديد الصلاحيّات فيه وتوزيعها ووضع الاستراتيجيّات والإجراءات المهنيّة التي تكفل حفظ المال العام وشفافيّة الأداء ونجاعة التنفيذ ودقّة التخطيط ومراقبة الملايين التي يقوم القسم على إدارتها, فقسم الهندسة هو العصب الحسّاس. ودُوّن ذلك كبند في أحد الاتفاقات السياسيّة بيننا وللأسف لم تُتح لنا فرصة التغيير, فأطلعنا الجمهور صاحبَ حقّ “الاطّلاع” وحقّ “الاقتراع” على بعض ما يجري بعد أن طفح الكيل ونضح. فالمحاسبة والمسائلة هي عصب ومرتكزات وضريبة العمل الجماهيري, ولا تأتي من باب التشكيك أو التشهير أو الاتهام بل من باب الشفافيّة والوضوح وهو حقّ الجمهور الذي ابتعثنا مؤتمنين على ماله وممتلكاته في الاطلاع الدائم كما هو حقّه في الاقتراع كل خمس سنوات.
3. همسة 1: علّمنا ديننا أنّ الدين حسنُ الخلق وأنّه يسرٌ وأنّ الرفق زين والخرقُ شين والإيمان أخوّة والإفساد رزيّة, وعلّمنا ديننا الأمانة وثقلها وحذّرنا أشدّ التحذير من التفريط في واجب أداءها والنصح لأهلها, كما ووضعَ الإسلامُ قواعدَ وحدّ حدوداً رادعة للباغي والعادي, فالإسلام وسط أظهره تعالى على الدين كله, حازماً في لين وقويّاً في حسن خلق وعزيزاً في غير كبر, فتبارك من ارتضاه هدى للعالمين!
4. همسة 2: تساؤلات المنصفين محقّة, وانفعالات الغيورين صادقة, وردود أفعال المتحمّسين عفويّة .. لكنّ بناء اللحمة أحقّ وحبّنا لإخواننا أصدق وحماستنا لنشر الحقّ والدين أقوى وأصدع, فنحثّ إخواننا الباقويّين من ذوي الشهامة على ضبط النفس والتحلّي بأرقى الأخلاق وأسمى المواقف الإسلاميّة, فنتوجّه لكلّ غيور صادق: لا نريد تظاهرات ولا تجاوزات في شارع أو على صفحات النت, ونناشد بعدم حضور جلسة البلديّة يوم غد لألا تشتعل الأجواء. فالحكمة رأس مالنا ورصّ الصفوف منالنا ولا خير فينا إن لم نقتدي برسولنا ولا نجاة إلا بالصدق في أقوالنا, فالنار الهوجاء حتماً تنسف الظلام لكنّها ستخلّف الأحزان, بينما شمعةُ واحدة تكفي لتشيعُ النور وتبعث على الأخوّة والوئام والسلام واقعاً لا تسميات ولا شعارات!
على العهد سنبقى وسنبذل الوسع والطاقة على شتى الأصعدة سواء في داخل الائتلاف كنّا أو خارجه!

القائمة الإسلاميّة الشبابيّة “ق” – 29 نيسان 2013