شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

علمي طفلك أن يكون منضبطًا

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 27 مايو, 2013 | القسم: الأطفال

تعليم الطفل الانضباط يعني تعليمه التصرفات المسئوله والتحكم بالنفس لأنه مع وجود انضباط مستمر بصوره مناسبة، يتعلم طفلك تحمل مسؤولية افعاله وعواقبها، جيّدة كانت أم سيّئة. ويكون الهدف النهائي من ذلك تشجيع الطفل على التحكم فى كل سلوكياته ومشاعره وذلك يسمى بالمراقبه الذاتيه.

تبعات العقاب الجسدي للأطفال
اظهر عددٌ من الدراسات ان النموذج المؤثر فى حياة الطفل عادة ما يكون احد الوالدين. لذلك، فمن المهم ان تكون تصرفات الاهل نموذجًا لما يرغبون ان تكون عليه تصرفات ابنائهم. إنّ استخدام العقاب البدنى او الضرب المبرح للطفل لمنعه من السلوكيات الخاطئة يعلمه فقط ان العنف من الممكن ان يكون حلًا لأي مشكله.

قابلية طفلك على الفهم والاستيعاب
إنّ انضباط الطفل يعني تعليمه التصرفات المقبولة. والقابليه الفكرية للطفل تنمو وتزيد مع الوقت. من الضرورى مراعاة التناسب بين قدرة طفلك على الفهم وبين قدر تعليم الانضباط الذى يتلقاه منك. فالطفل الصغير جدا كالرضيع مثلا لا يستطيع فهم الخطأ من الصواب.
الاطفال تحت 3 سنوات لا يتعمدون اساءة التصرف، هم فقط لهم احتياجات يرغبون بتلبيتها كالجوع والعطش. فهم لا يستجيبون لمحاولة تغيير سلوكياتهم تبعا لعواقب ما يقومون به. لذلك، يجب ان تكرر لهم نفس الرسالة عدة مرات.

حاولي توضيح الاشياء لطفلك بما يتناسب مع مستوى تفكيره ونموه العقلى. كذلك، تذكري أنّ لغة الجسد مهمّة فحاولي أن تنزلي إلى مستوى طفلك جسديًا وأنت تحدّثينه.

روتين يومى لتعليم الطفل
يتعلم الاطفال كيف يتصرفون عن طريق تقليد الكبار من حولهم. يسعد الطفل عند معرفته لما يتوقعه منه الكبار وتنفيذه له بنفس النمط. إلى ذلك يشعر الطفل بالأمان عند معرفته لترتيب احداث يومه مسبقا وما سيفعله فيه. نفس الحال بالنسبة لردود افعال الاهل على تصرفاته، فالطفل يحتاج دائما لمعرفة رد فعل الكبار تجاه تصرفاته وان ردود الافعال سوف تكون دائما عادله وثابتة.

توضيح العواقب للطفل
التأديب الجيد هو الذي يعلم الطفل أن هناك عواقب لتصرفاته. من المثالى ان تتبع العواقب الافعال على الفور وان تكون ذات صله بها.
تعليم طفلك العواقب قد يتضمن ان تطلب منه تنظيف فوضى تسبب بها، ترتيب ألعابه عند عدم استطاعته ايجاد لعبة معينة، تمضية بعض الوقت بمفرده عندما تشير تصرفاته انه لا يستطيع اللعب بطريقه مقبولة مع غيره من الاطفال. هذا الوقت الذى ينفرد فيه الطفل بنفسه لكى يستطيع ان يستعيد توازنه ويعود لطبيعته قبل العودة الى اصدقائه ومعاودة اللعب معهم. أو اللعب بمفرده حينما يتعامل بعدوانيه مع اقرانه.

وقت مستقطع للطفل
بالنسبة للطفل، إن تمضية وقت بمفرده قبل ان تتسبب سلوكياته بإحراج نفسه او اغضاب والديه تعد فرصه قيمة للتأمل الذاتى. تناسب هذه الطريقه الاطفال الاكبر سنا طالما ان الطفل لا يحس انه مجروح او يحس بالإهانة او الاحراج .كلما كبر الطفل تحت توجيه وإشراف وتأديب سوف يتعلم ان يتوجه لغرفته من نفسه عندما يفقد السيطرة على أعصابه.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.