شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

بريطانيا تودع مارغريت ثاتشر وسط إجراءات أمنية مشددة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 17 أبريل, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

يشارك 4 آلاف رجل شرطة بريطاني في إجراءات أمنية مشددة أثناء جنازة رئيسة الوزراء البريطانية السابقة مارغريت ثاتشر.

وسوف ينقل جثمان ثاتشر من ويستمينستر، وستجوب الجنازة وسط لندن وصولا الى كاتدرائية سانت بول في الساعة الحادية عشرة بتوقيت بريطانيا الصيفي.

ويتوقع أن يشارك في الجنازة حوالي 2300 شخص، من 170 بلدا.

وكانت ثاتشر، التي تولت رئاسة وزراء بريطانيا عن حزب المحافظين بين عام 1979 و 1990، قد توفيت في 7 ابريل/نيسان الجاري.

وستحظى ثاتشر بجنازة رسمية مع تشريفات عسكرية، وهي مرتبة أدنى بدرجة مما يحظى به رؤساء الدول.

وقد انتشر رجال الشرطة في ساعة مبكرة من صباح اليوم، ونصبوا حواجز معدنية في الطرقات المؤدية الى ويستمنستر.

وسينقل جثمان ثاتشر من من قصر باكينغهام حيث أمضى اللليلة الفائتة الى كنيسة سانت كليمنت دينز، حيث سينقل بعدها الى عربة مدفعية يجرها حصان خاص ، وتتجه الى سانت بول.

وسيصطف على طول خط سير الجنازة 700 عسكري، وستطلق طلقة تحية لها من برج لندن كل دقيقة طوال فترة سير الجنازة.

وقال راعي كنيسة سانت بول إن القداس الذي سيقام على روحها في الكنيسة سيكون متواضعا نسبيا، حسب رغبة ليدي ثاتشر.

وستحضر الملكة ودوق أدنبرة بالاضافة الى جميع أعضاء الحكومة البالغ عددهم 32 فردا الجنازة، بالاضافة الى 30 من أعضاء الحكومات التي ترأستها.

كما سيحضر الجنازة رئيسا دولة و11 رئيس وزراء و17 وزير خارجية من أنحاء العالم.

وقد أقفلت العديد من الطرق على امتداد خط سير الجنازة ابتداء من الساعة السابعة والنصف، ونصح السائقون بتجنب منطقة ويستمنستر ومركز المدينة. وسيعاد فتح الطرقات فور انتهاء مراسم الجنازة.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)