شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

مكتب غالب مجادلة : اقامة لجنة لمراقبة اوضاع الحجاج والمعتمرين وقرار لتقديم دعوى قضائية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 13 أبريل, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

بعد الاحداث المؤسفة التي حدثت مع معتمرين الديار المقدسه والمتاعب التي تتكرر كل عام والتي بالغة ذروتها هذا العام حيث تضاعف السعر وزاد بعد السكن ومع الاسف الشديد لم يجد 40% من المعتمرين مكان يبيتون فيه عقدة جلسة طارئة من قبل الجنة التحضيريه لقيام لجنة حج وعمره في مكتب السيد غالب مجادله ودعي اليها بعض المعتمرين الذين عانوا اشد الامرين في هذا الموسم .
وقد اتخذت بعض الخطوات العملية المعالجة هذا الوضع وعدم السكوت اكثر ومنها
1)اقامة الجنة تقصي حقائق حول الاحداث الاخيرة ورفع شكاوى ضد المندوبين في القرى والمدن
2)تم تعين لجنة تحضيريه تعمل على اقامة انتخابات المندوبين
تم اتخاذ قرارات بشان التواصل مع الجمهور والعمل على نشاطات سيعلن عنها  فيما بعد

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (3)

  1. {وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ} [التوبة:105]

    قال مجاهد:هذا وعيد يعني من الله تعالى للمخالفين أوامر بأن أعمالهم ستعرض عليه تبارك وتعالى
    وعلى رسوله صلى الله عليه وسلم وعلى المؤمين، وهذا كائن لا محالة
    يوم القيامة كما قاليومئذ تعرضون لا تخفى منكم خافية) وقال تعالىيوم تبلى السرائر)
    وقالوحصِّل ما في الصدور) وقد يظهر الله تعالى ذلك للناس في الدنيا.

    وروى الإمام أحمد: عن سفيان عمن سمع أنساً يقول:قال النبي صلى الله عليه وسلم:
    (إن أعمالكم تعرض على أقرباكم وعشائركم من الأموات فإن كان خيرا استبشروا به
    وإن كان غير ذلك قالوا: اللهم لا تمتهم حتى تهديهم كما هديتنا)

    وقال البخاري: قالت عائشة رضي الله عنها : إذا أعجبك حسن عمل امرئ مسلم فقل:
    (اعملو فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون)
    وقد ورد في الحديث شبيه بهذا.

    قال الإمام أحمد: عن أنس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

    (لا عليكم أن تعجبوا بأحد حتى تنظروا بم يختم له فإن العامل يعمل زماناً من عمره أو برهة من دهره بعمل
    صالح لو مات عليه دخل الجنة ثم يتحول فيعمل عملاً سيئاً، وإن العبد ليعمل البرهة
    من دهره بعمل سيئ، لو مات عليه دخل النار ثم يتحول فيعمل عملاً صالحاً، وإذا أراد
    الله بعبده خيراً استعمله قبل موته). قالو يا رسول وكيف يستعمله قاليوفقه لعمل صالح ثم يقبضه عليه)

    من كتاب مختصر تفسير إبن كثي

  2. عبد الله |

    ثبتكم الله وبارك الله فيكم
    نسأل الله أن يبان الصدق وأن تزول اللجنة الحالية التي يترأسها سليم شلاعظة وتتواطىء عليها الحركات الاسلامية ولجنة المتابعة

    منهم لله