شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

نهائياً: بلدية باقة الغربية تصادق على الاعلان عن مناقصة لبناء خطة لهيكلة جهاز التربية والتعليم

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 4 أبريل, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, مدارس وتعليم

صادقت بلدية باقة الغربية في جلستها، التي عقدت مساء أمس الأربعاء واستمرت حتى ساعة متأخرة من الليل، على الأعلان عن مناقصة خاصة لبناء خطة لهيكلة جهاز التربية والتعليم (תוכנית אב)، بموافقة جميع أعضاء البلدية الذين حضروا الجلسة، ودون اعتراضات أو امتناع عن التصويت

في بداية الجلسة عرض رئيس لجنة التربية والتعليم، عضو البلدية سميح أبو مخ، المراحل المختلفة التي قامت بها البلدية من أجل الوصول الى الاعلان المناقصة، متطرقاً الى العديد من اللقاءات والجلسات التي تم عقدها في الفترة السابقة، من أجل تحديد المعايير المختلفة التي سيتم الاستناد اليها لاحقاً من أجل تحديد الفائز بالمناقصة لبناء خطة الهيكلة.

مجدي محمد كتاني، مسؤول ملف التربية والتعليم في بلدية باقة، ذكر خلال الجلسة أنه من أجل تحقيق هذا الهدف استوجب الأمر تكوين لجنة توجيهية خاصة. وتضم اللجنة التوجيهية 12 عضواً، يمثلون الجهات المختلفة المعنية بالأمر، وهم : أعضاء البلدية مجدي محمد كتاني، سميح أبو مخ، محمد مجادلة، ادريس مواسي وشريف شايب، كما ستضم مفتش مدارس باقة الغربية زكريا حردان، فيما يمثّل المدارس الابتدائية الأستاذ حسام أبو مخ، والمدارس الفوق ابتدائية المربية انديرا بيادسة، مهندس البلدية زهير مقالدة، د. أسماء غنايم، مديرة قسم الرفاه في بلدية باقة ايمان عثامنة، رئيس لجنة الآباء المحلية عماد أبو حسين. هذا وسترافق هذه اللجنة الجسم الذي سيتم اختياره بالمناقصة لبناء خطة لهيكلة جهاز التربية والتعليم خلال الأشهر القليلة المقبلة، علماً أنه تم تحديد منتصف شهر آب القادم كتاريخ أقصى لتسليم الخطة لبلدية باقة.

وأضاف كتاني أن اللجنة التوجيهية حددت أربعة معايير تقيمية أساسية لاختيار الجسم الذي سيقوم على تحضير خطة الهيكلة، وهي: إجراء لقاء مع اللجنة التوجيهية (40%)، خبرة الجسم في بناء خطط هيكلة وعدد الخطط التي قام ببنائها (20%)، عدد السنوات التي قضاها هذا الجسم في موضوع الأستشارة وبناء خطط الهيكلة (20%) والمبلغ الذي يطلبه الجسم مقابل تقديم خدماته للبلدية (20%). وأكّد كتاني أن اللجنة التوجيهية ستختار الجسم صاحب الخبرة الأكبر والأكثر مهنية من بين الأجسام التي ستتقدّم للمناقصة.

كذلك تطرّق القائم بأعمال رئيس بلدية باقة الى الأصوات التي هاجمت مؤخراً بلدية باقة الغربية بموضوع خطة الهيكلة، ذاكراً أنه على الجميع الأرتقاء الى مستوى المسؤولية المطلوبة، خصوصاً وأن الحديث يدور عن مستقبل جهاز التربية والتعليم وطلاب باقة الغربية وطالباتها، الأمر الذي يهم الجميع دونما استثناء، طالباً عدم جرّ الموضوع الى جوانب سياسية بعيدة كل البعد عن التربية والتعليم. وأكد كتاني أن التأخير بالأعلان المناقصة جاء نظراً لمستوى الطلبات العالي الذي طلبته البلدية في تحديد المعايير التي سيتم اختيار الجهة التي ستقوم ببناء الخطة، وبهدف تكوين نظرة أعمق وأشمل للموضوع من جميع الجوانب الممكنة.

رئيس بلدية باقة المحامي مرسي أبو مخ، قال في نهاية النقاش بهذا الموضوع أن بلدية باقة الغربية تخرج اليوم نحو طريق جديد، حيث تمت المصادقة على الاعلان عن مناقصة خاصة لبناء خطة توجيهية لجهاز التربية والتعليم في باقة، بعد أن تم عقد العديد من الجلسات والمنقاشات في هذا الموضوع والتحضير له بالشكل الذي يليق بأهالي باقة الغربية وطلابها. وأكّد رئيس البلدية أن موضوع التربية والتعليم هو على رأس الأولويات التي حددتها البلدية لنفسها.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (2)