شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

مشكلة انتقال طلاب زيمر من الصفوف الثامنة الى التاسعة لا تزال بدون حل

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 25 مارس, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, مدارس وتعليم

يواصل رئيس المجلس المحلي في زيمر سمير درويش اتصالاته مع وزارة المعارف ومع أولياء أمور الطلاب في زيمرلإيجاد حل عادل ومرض ٍ لمشكلة استيعاب عدد من طلاب الصفوف التاسعة في مدرسة يمة الزراعية الثانوية.

وخلال لقائه مع المديرة العامة لوزارة المعارف داليت شطاوبر، بحضور مديرة لواء المركز ومدير شعبة التطوير والبناء في الوزارة، قال سمير درويش أن هناك العشرات من طلاب الصفوف الثامنة في مدرسة زيمر الاعدادية يطالبون هم وأولياء أمورهم بالانتقال من مدرستهم الاعدادية الى المدرسة الثانوية الزراعية للانخراط في الصفوف التاسعة، علماً بأن المدرسة الاعدادية تضم ثلاثة صفوف تواسع.

وناقش رئيس المجلس المحلي ومعه مدير قسم المعارف في المجلس مؤيد زيدان ثلاثة اقتراحات عرضت أثناء اللقاء مع المديرة العامة في وزارة المعارف.

الاقتراح الأول: منع المدرسة الثانوية من استقبال الطلاب قبل الصف العاشر والابقاء على الصفوف التاسعة في المدرسة الاعدادية فقط.

الاقتراح الثاني: فتح المجال في المدرسة الثانوية لاستيعاب جميع طلاب صفوف التواسع والابقاء على المدرسة الاعدادية بصفوفها السابعة والثامنة فقط.

الاقتراح الثالث: الاعلان عن المدرسة الاعدادية “مدرسة نامية “بمعنى أن تصبح خلال السنوات الثلاث القادمة مدرسة شاملة من الصف السابع وحتى الصف الثاني عشر.

وأكد رئيس المجلس أنه يريد عدم المس بالمدرسة الاعدادية من جهة، ويريد من جهة أخرى افساح المجال لمن يريد من طلاب الصف الثامن الانخراط في الصفوف التاسعة في المدرسة الثانوية، باعتبار أن هذا الحق هو حق طبيعي لأبناء زيمر ويجب أن تكون لهم الأولوية في الانضمام الى المدرسة الثانوية (في مرحلة الصف التاسع) قبل أن تفتح المدرسة الثانوية أبوابها لطلاب الصف التاسع من مدن وقرى المنطقة والاّ فان عدداً من طلاب زيمر قد يغادرون الى مدارس أخرى خارج زيمر.

وحين ردت المديرة العامة على هذه الاقتراحات بقولها أن عدد الصفوف في المدرسة الثانوية لا يتسع لاستيعاب عدد أكبر من طالبات وطلاب زيمر، رد عليها درويش بقوله أن مجلس زيمر على استعداد لبناء ما ينقص من الصفوف على حسابه ومن ميزانياته، الأمر الذي رفضه مدير قسم البناء والتطوير في الوزارة.

وفي ختام اللقاء والنقاش الحاد قالت مديرة الوزارة أنها لا تعارض في قبول عدد من طلاب الصف الثامن من المدرسة الاعدادية للدراسة في التاسع في مدرسة يمة الزراعية الثانوية على أن لا يتعدى عددهم العدد المسموح به في صف واحد فقط على أن يتم اختيارهم بالقرعة من بين المتسجيلين.

وعلى أثر ذلك بادر رئيس المجلس الى عقد اجتماع مع لجنة أولياء الطلاب في المدرسة الاعدادية لاطلاعهم على نتائج الاجتماع مع مديرة وزارة المعارف، كما عقد اجتماعاً مع مفتش لواء المركز طارق أبو حجله ومفتش المدرسة الاعدادية سبع صرصور اللذين التقيا بعد ذلك بالعشرات من الآباء في محاولة لايجاد مخرج للمشكلة.

ورفض الآباء طريقة القرعة في اختيار الطلاب وفضلوا اجراء امتحانات قبول، الأمر الذي ترفضه الوزارة باعتباره غير قانوني.

ويضغط رئيس المجلس على وزارة المعارف لايجاد حل مرضي للموضوع وطالب بتحديد موعد مستعجل مع وزير المعارف الجديد لهذا الغرض.

وهدد عدد من أولياء أمور الطلاب بتصعيد اجراءاتهم وعدم فتح السنة الدراسية الجديدة اذا لم تتوفر الحلول المطلوبة حتى ذلك الحين.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.