شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

خلاف بين ليبرمان ونتنياهو حول الاعتذار لتركيا

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 23 مارس, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية 2

قال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنه ليس من حق أفيغدور لبيرمان، رئيس لجنة الخارجية والأمن في الكنيست (البرلمان) الاسرائيلي والرجل الثاني في تحالف “الليكود – يبتنا ” الاعتراض على “اعتذار إسرائيل لتركيا على حادثة سفينة مرمرة”.

ونقلت القناة العاشرة الإسرائيلية مساء اليوم الجمعة عن بيان لمكتب نتنياهو قوله أن ” نتنياهو اتصل – قبيل عملية الاعتذار – بكافة قيادات الأحزاب المشكلة للحكومة الجديدة وبينهم تسيبي لفني، نفتالي بنت، يائير لبيد”، مشيرا إلى أن جميعهم وافقوا على الإعتذار.

وأضاف البيان أن وزير الدفاع الإسرائيلي موشى يعلون، ورئيس الأركان في الجيش الإسرائيلي بيني حانتس وافقا أيضا على الخطوة نفسها.

وأشار بيان نتنياهو إلى أن لبيرلمان “لا يعمل اليوم وزيرا للخارجية، وبالتالي ليس من حقه التعليق على قرار الاعتذار الذي أقر بإجماع بين وزراء الإئتلاف الحكومي” .

وانتقد افيغدور ليبرمان اعتذار حكومة حليفه بنيامين نتنياهو لأنقرة على الهجوم على سفينة مرمرة التركية.

وقال ليبرمان، في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام الإسرائيلية ، إن اعتذار اسرائيل عن “عملية الجيش الاسرائيلي هو خطأ خطير”، مضيفا أن “الاعتذار يمس بحافز جنود الجيش الاسرائيلي، ويقوي الأطراف المتطرفة في المنطقة”، على حد زعمه.

واستطرد “رفض أردوغان (رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوجان) الاعتذار وادانة تصريحاته عن الصهيونية والاعتذار الاسرائيلي في المقابل يمس بكرامة وبموقف إسرائيل في المنطقة والعالم أجمع”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.