شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

مجزرة مروعة: بوذيون يذبحون 32 طالبا ومعلما بمدرسة روهينجية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 22 مارس, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

لقي ما لا يقل عن 32 طالب وثلاثة معلمون من مسلمي الروهينجيا مصرعهم، جراء هجوم وحشي نفذه بوذيون متطرفون على مدرسة “حماية الإسلام” في قرية “زايو منغالار صباح اليوم.
ويعتبر هذا الهجوم على المدرسة التي تعد أكبر المدارس الإسلامية في البلدة، تطورا سريعا لأحداث العنف الدائرة الآن في بلدة “ميكتيلار” بمنطقة “مندلاي الواقعة في بورما.
وبحسب وكالة أنباء الروهينجيا فقد جاء المتطرفون البوذيون حاملين السهام الحديدية والسيوف والسكاكين وقضبان الحديد والخيزران والعصي الطويلة، وطلبوا من المعلمين والطلاب الخروج من المدرسة.
وأضافت الوكالة أن الطلاب والمعلمين خرجوا من المدرسة وعلى الفور عاجلهم البوذيون بالاعتداء الوحشي ما أدى فورا إلى مقتل 28 طالبا و 4 معلمين.
يذكر أن مسلمي الروهينجيا قد فروا من المذابح والاضطهادات التي تمارس ضدهم من قبل البوذيين في بورما، وهي إحدى بلدان الهند الصينية، وتحوي أكثر من ستة ملايين مسلم، ووصل اضطهاد المسلمين لدرجة الإبادة الجماعية، حيث ادعت السلطات البورمية من أن جماعات الروهنجيين ليسوا من مواطني بورما، وهو ما عُدَّ افتراءً باطلاً؛ حيث إن هذه الجماعات المسلمة في المنطقة منذ خمسة قرون، وجوهر هذه الفرية هو التخلص منهم كمسلمين، للتقليل من نسبة المسلمين في ميانمار.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.