شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

مباراة القمة بين الأشقاء من أم الفحم وميسر

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 19 مارس, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, رياضـة

مباراة القمة بين الأشقاء من أم الفحم وميسر انتهت بالنتيجة 2:1، بدأت المباراة بسيطرة فحماوية، حيث وظف لاعبو أم الفحم كل طاقتهم من اجل تسجيل الهدف الأول مند بداية المباراة وفعلاً كان لهم ذلك في الدقيقة العاشرة، حين تناقل لاعبو النور الكرة من وسط الملعب بشكل رائع لتصل الكرة إلى اللاعب المتميز محمد عبد الله الذي سجل الهدف الأول من داخل منطقة الجزاء من تسديدة رائعة، بعد الهدف تراجع لاعبو النور قليلا وبدأوا شن الهجمات المرتدة على مرمى فريق ميسر، وهكذا حتى انتهى الشوط الأول بالنتيجة 1:0.

استفاق النور مع بداية الشوط الثاني بعد أن أجرى المدرب نزار زعنونة تبديلات تكتيكية كان لها الأثر في تسجيل الهدف الثاني الذي سجله “البلدوزر” الفحماوي إيهاب إغبارية بعد أن تلقى كرة “ولا أجمل” من اللاعب محمد زياد فقام بمراوغة لاعبين من لاعبي ميسر وحارس المرمى، وأمام مرمى خالٍ تمكن من تسجيل الهدف الثاني. بعد الهدف اشتعلت المباراة وبدأ كل فريق يبحث عن تسجيل هدف لصالحه، هذا يريد أن يعزز النتيجة وهذا يريد أن يقلص الفارق، وفعلا فقد تمكن لاعبو ميسر تسجيل الهدف الوحيد لفريقهم في الدقيقة 55 بعد أن ارتكب لاعب الدفاع الفحماوي خطأ على حدود منطقة الجزاء فتمكن منفّذ الضربة من تسجيل الهدف وسط بلبلة في الدفاع الفحماوي، بعد هذا الهدف استفاق فريق ميسر بغية تسجيل الهدف الثاني إلا أن لاعبي فريق النور استماتوا في الدفاع عن مرماهم وكان لهم ذلك بعد أن أعلن حكم المباراة الممتاز مؤيد مصاروة عن نهايتها، وفي حديث مع مدرب النور نزار زعنونة عن المباراة قال: الفريق الأفضل فاز في المباراة، كل الاحترام للاعبين الذين نفذوا التعليمات كما يجب.. المباراة كانت رائعة وبمستوى فني ممتاز.

امتاز جميع لاعبي الفريق في هذه المباراة… اشكر جميع من شاهد المباراة واطلب من الجميع التحلي بالروح الرياضية مهما كانت نتيجة المباراة وأتمنى التوفيق في المباريات المقبلة لإخواننا من ميسر.
هذا وقد شكر إداري أشبال النور كلّا من الحكم مؤيد مصاروة وإدارة ولاعبي فريق أشبال ميسر وكل من شاهد المباراة.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.