شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

“فيض الخواطر” ، احتفاليّة مجمع القاسمي للغة العربيّة بإصداراته خلال أربعة أعوام

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 18 مارس, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

في عرس ثقافيّ بهيج، اجتمعت كوكبة من الباحثين وجهابذة العربيّة في احتفاليّة، نظّمها على شرفهم مجمع القاسمي للغة العربيّة مؤخرًا، تحت عنوان: “فيض الخواطر”، وذلك بمناسبة مرور أربعة أعوام على تأسيسه، واحتفاءً بإصداراته التي تجاوزت واحدًا وعشرين عنوانًا.

أدار الجلسة الأولى د.نادر مصاروة، رئيس قسم اللغة العربيّة، فرحّب بالحضور مشيدًا بنشاطات المجمع المتعدّدة والنوعيّة في فترة زمنيّة قصيرة. ثم دعاهم إلى متابعة فيلم يوجز أبرز نشاطات المجمع ومشاريعه وإنجازاته، تحت عنوان: “مجمع القاسمي: إنجازات وطموحات”.

أمّا الدكتور خالد محمود، نائب رئيس الأكاديميّة ورئيس قسم الدّراسات الإسلاميّة، فأكّد في كلمته على أهميّة اللغة العربيّة التي اكتسبت قداستها بنزول القرآن الكريم فيها. وأشاد بجهود القائمين على المجمع ومبادراتهم المبدعة.

في الجلسة الأولى تحدّث د.ياسين كتّاني حول مجلّة “المجمع” وكتابه “ستة روائيين حداثيين”، ودور هيئة التحرير والمخرجة الفنيّة والتنفيذيّة السيدة سائدة أبو الصغيّر، من ثمّ تحدّث أ.د. خليل عثامنة حول كتابه “دراسات مختارة من حقول التراث العربي الإسلامي”، ثمّ أ.د. فاروق مواسي حول كتابه “نبض المحار: دراسات في الأدب العربي”، ود. فهد أبو خضرة حول “المعجم الوافي في مصطلحات اللغة العربية وآدابها” وكتابه “الحقيقة والمجاز”، ود.محمد خليل عن كتابه “القصة الفلسطينية المحلية”، ود. عبد الرحمن مرعي عن كتابه “العربيّة والعبريّة في الماضي والحاضر”، د. مشهور الحبازي حول كتابه “شعر ابن الذروي المصري”، ود. كلارا سروجي- شجراوي حول كتابها “نظرية الاستقبال في الرّواية العربيّة الحديثة”، وأ.د.إحسان الديك حول كتابه صدى الأسطورة والآخر في الشعر الجاهلي.

اختتمت الجلسة الأولى بفقرة زجليّة حلّق فيها الجمهور في عالم الشّعر والزّجل الشّعبي مع الشّاعر تميم الأسدي، فأتحف الحضور بوصلات زجليّة جميلة.

بعد الاستراحة كانت الجلسة الثّانية، وأدارها د.غالب عنابسة، تحدّث فيها كلّ من: أ.عبد الرحيم شيخ يوسف حول “قاموس المجمع”، أ.هيفاء مجادلة تحدّثت عن “موسوعة أبحاث ودراسات في الأدب الفلسطيني الحديث”، د.صلاح محاجنة عن كتابه “مطلق عبد الخالق شاعر فلسطيني أغفله التاريخ”، د.محمد حمد حول كتابه “الميتاقصّ في الرواية العربية”، د.سليم أبو جابر حول كتابه “تحقيق نصرة أهل الإيمان بدولة آل عثمان”، أ. محمود مرعي حول كتابه “التّجريب وتحولات الإيقاع في شعر محمود درويش”، كما أتحف الحضور بإلقاء قصيدة حول مجمع القاسمي أثارت استحسان الجميع، وتحدّث د.فياض هيبي عن كتابه “السخرية في الرواية اللبنانية”، ثم د. راوية بربارة عن كتابها “الشعر الفاطمي بين المعاني الدنيويّة والعقائديّة”.

وفي مفاجأة سارّة أثارت فضول الحضور واهتمامهم، أعلنت المحاضرة هيفاء مجادلة، مركّزة نشاطات المجمع، عن حصول مجمع القاسمي على دعم مالي بقيمة 87300 $ من مؤسّسة التّعاون، دعمًا لمشروع موسوعة الأبحاث والدّراسات في الأدب الفلسطيني الحديث، وهو مشروع وطنيّ وعلميّ وثقافيّ بامتياز. وقد تمّ تكريم السيد عبد الله أبو كشك مدير مناطق الـ48 عرفانًا بفضله وتقديرًا لجهوده في هذا الدعم، وقام المجمع أيضًا بتكريم جميع الباحثات والباحثين أصحاب الإصدارات.

يُذكر أنه شارك في الاحتفاليّة وفد رفيع من محاضري وطلبة جامعة النّجاح الوطنيّة في نابلس، وقد قام عميد كليّة الآداب البروفسور خليل عودة -باسم الجامعة- بتكريم القائمين على مجمع القاسمي وقسم اللغة العربيّة في الأكاديميّة

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.