شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الحياة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 18 مارس, 2013 | القسم: مقالات وشخصيات

ساقطع انفاسك االيوم ولو اتى كل القوم

لاتحزني يافتاه بل هذه هي الحياه يوم فرح وسعاده والباقي الام وندامه

ماذا عسانا ان نفعل بل ماذا عسانا انقول

يسكتون بالظلم على طول وفي الاخر يقولون انا المسؤؤل

هذه هي الحياه جروح وماساه

كلها عذاب وكلها ذئاب

جروح تنادني جروح تعلمني

* ما معنى هذه الحياه*

بقلم : نور محمد مجادله

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)