شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الداخلية المصرية: سنكفل تأمين التظاهرات السلمية ولن نكون أداة بطش ضد المواطنين

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 9 مارس, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

صرح مصدر أمني مسؤول بوزارة الداخلية أن اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، ترأس المركز الرئيسي لإدارة الأزمة بالوزارة، وعقد اجتماعاً بالقيادات الأمنية المعنية وفريق إدارة الأزمة لمتابعة تطورات الأوضاع داخل البلاد، وناقش خلال الاجتماع تطورات الموقف الأمني وتداعيات الأحداث في عدد من المحافظات، وفقاً لما ذكرت صحيفة “اليوم السابع”.

وأكد اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، خلال الاجتماع على أن الأجهزة الأمنية ليست طرفاً في المعادلة السياسية، وأنها أداة الشعب لا سواه وتنحاز انحيازاً كاملاً له وتعمل في سبيل تحقيق أمنه واستقراره ولن تكون أداة بطش أو عدوان في مواجهة أبنائه.

حرية التعبير السلمي
وأضاف وزير الداخلية أن رجال الشرطة جنوداً وأفراداً وضباطاً تحملوا ما تنوء به الجبال وواصلوا التضحيات وقدموا الشهداء بنبل وبسالة في سبيل أداء رسالتهم السامية وإيماناً منهم بأن أبناء شعبهم يستحقون ذلك. كما أكد إبراهيم على احترام الوزارة الكامل لحرية التعبير السلمي عن الرأي وكفالة تأمين التظاهرات السلمية، مشيرا إلى أن قوات الشرطة ستواصل أداء رسالتها في حفظ الأمن في إطار كامل من الشرعية والقانون.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.