شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

حمى جدره الماء والحمل

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 23 مارس, 2013 | القسم: حمل وولادة

حمى جدره الماء هو مرض فيروسي الذي يصيب الأولاد بشكل عام ويتميز بطفح جلدي ترافقه حكة على سطح الجسم. المرض هو قسم غير منفصل من الطفولة, بين ظهور المرض أو اكتساب تطعيم ضدها على حد سواء.

هل يمكن أن يظهر المرض في فترة الحمل؟
احياناً نادرة يمكن أن يصيب المرض أيضا النساء الحوامل. إذا أصيبت الحامل بالمرض خلال النصف الأول من الحمل, يمكن أن يحدث ضرر للجنين بواحد إلى اثنين بالمئة من الحالات. يمكن أن يصيب المرض المرأة الحامل بصورة صعبة, حيث من الممكن أن تصاب بالتهاب الرئتين ثانوي صعب. الإصابة بحمى جدره الماء خطرة جداً على المولود, إذا أصيبت الأم بالمرض بموعد قريب من موعد الولادة في مثل هذه الحالة, يمكن أن يسبب الفيروس لإصابة مخية صعبة لدى المولود.

ما العمل؟
المرأة الحامل التي تعرضت لحمى جدره الماء, تحتاج لإخبار الطبيب بشكل فوري, لإمكانية إعطائها تطعيم بالمناعة ضد المرض من اجل التقليل من مضاعفاته عند الأم والمولود.

ما هو الفيروس المسبب للمرض؟
الفيروس المسبب للمرض من عائلة الهربس ويعتبر معدي جداً ,وهو ينتقل عن طريق جهاز التنفس او باللمس القريب.
في فترة الطفولة, يعتبر بشكل عام مرض بسيط, يزول من تلقاء نفسه. نسبة العدوى في وسط المتعرضين للفيروس يصل ل 90 بالمئة . فترة حضانة الفيروس في الجسم حتى الإصابة بالمرض هي بين 10 حتى 20 يوم. فترة الإصابة تبدأ من 48 ساعة قبل الطفح الجلدي وتنتهي فقط عند جفاف الإصابات.

اعراض المرض هي درجة حرارة مرتفعة, ضعف, طفح جلدي يتضمن الحويصلات.
بعد التلوث الأساسي – يبقى الفيروس بسبات بألياف الأعصاب الحساسة ويمكن ان يدخل لنشاط جديد ويسبب ظهور طفح بالجلد المسمى هر بس العصبي (الحزام الناري أو القوباء ) .
المضادات تنمو خلال أيام منذ بدء التلوث وتنتج مناعة لمدى الحياة, هذا يعني أن امرأة التي أصيبت بحمى جدره الماء, لن تصاب هي والجنين بالفيروس.

ما هو الاحتمال أن امرض بحمى جدره الماء أثناء الحمل؟
تلوث أولي بحمى جدره الماء أثناء الحمل يعتبر نادر وذلك لكون نسبة المناعة المرتفعة في فترة البلوغ. النسبة المقبولة بالمراجع الطبية هي ثلاثة من كل 1000 حمل.

ما هي أعراض حمى جدره الماء المولودة؟
وصفت أعراضه لأول مره لدى مولود لام أصيبت بالفيروس بالثلث الأول من الحمل. العوارض تضمنت اندماجات مختلفة لتشوهات مولودة. الإصابة يمكن ان تكون مخية, عينية, او بنمو الأطراف أو ضرر جلدي.

أصبت بحمى جدره الماء خلال الحمل, ما هو احتمال لإصابة الجنين؟
الاحتمال مرتفع جداً هو بين الأسبوع ال 13 حتى الأسبوع ال- 20 للحمل. في بحث كبير وجد أن من بين 351 امرأة أصيبت بحمى جدره الماء بين هذه الأسابيع, تسع حالات كانت فيها إصابة للجنين ( 2 بالمئة) , بينما الإصابات قبل الأسبوع ال 13, فكانت 0,4 بالمئة( حالتين من 472).
بعد الأسبوع ال 20. وجدت في المراجع الطبية حالة واحدة فقط كانت فيها إصابة للجنين وكانت بالأسبوع ال- 24 للحمل.

إذا أصبت, كيف يمكن تحديد إذا انتقل المرض للجنين ؟
إذا كانت إصابة الجنين صعبة, بالأطراف أو بالمخ. فيمكن كشفها بفحص مسح أعضاء الجنين. لكن , احياناً وبالأساس بالاصابة العينية , لا يمكن الكشف عن تشوهات من خلال الفحوصات العادية خلال الحمل.أي أن فحص اولتروساوند مع نتائج سليمة لا يمكنها أن تنفي وجود إصابة ممكنة عند الجنين.
فحص وراثي جزيئي لماء المشيمة, يمكن أن يشخص إصابة الجنين. مع ذلك, فان تشخيص إصابة الجنين لا تشير الى مدى سوء وحدة المرض. فحص كهذا ينفذ بشكل عام بالأسبوع ال 21 من الحمل أو ستة أسابيع بعد انتشار المرض.أيضا النصائح لنقابة الأمريكية للولادات وعلم الجينات من سنة 2000 يحدد أن النساء الواتي اصيبن بحمى جدره الماء بالنصف الأول من الحمل, فن الفحوصات السريرية يمكن أن تؤكد النتيجة في حال كانت سلبية.
في المقابل فإذا وجد الفيروس بفحوصات أخرى مثل: وخر ماء المشيمة ,لا يمكن ان تشير بالتحديد حول سوء المرض لدى الجنين.
تقييم بمساعدة فحص الالتراساوند, يعتبر حسب المركز الأمريكي لعلم الجينات والولادات الطريقة المفضلة للكشف عن المولود, على الرغم من كون دقتها غير معروفة .

هل من المقبول نصح امرأة أصيبت بجدره الماء إيقاف الحمل؟
لا, وذلك لان خطر حدوث عوارض من الولادة المتعلقة بحمى جدره الماء بالحمل قليل جدا.بعد التشخيص, وبالأساس في النصف الأول للحمل, يجب عرض كل المعطيات لمعروفة بأمر إصابة الجنين أمام الأهل , من اجل مساعدتهم على اتخاذ القرار حول استمرار الحمل.

ماذا افعل إذا تعرضت لحمى جدره الماء بالحمل؟
يجب التوجه للطبيب حالاً. إذا لم تكوني متأكدة انك أصبت بحمى جدره الماء, يمكن إجراء فحص دم من اجل تحديد إذا كنت قد حصلت على التطعيم. يجب إجراء هذا الفحص خلال 96 ساعة من التعرض.
إذا أظهرت نتائج الفحص انك لم تحصلي سابقا على تطعيم ضد الفيروس يمكن أعطائك تطعيم بهدف تقليل احتمال أن تصابي بمرض صعب لحمى جدره الماء.
هذا التطعيم لا يقلل احتمال إصابة الجنين بالمرض.

متى يفضل استعمال اسيكلوبير؟
اسيكلوبيرهو دواء الذي يقوم بتأخير إنتاج د.ا. ن لفيروس الهربس. حيث يعتبر امن ويمكن إعطائه أثناء الحمل. يجب تقديم العلاج باسكلوبير فموي للمرأة التي أصيبت بحمى جدره الماء بالحمل, وذلك من اجل تقليل حدة المرض. في حالات وجود التهاب رئوي جراء حمى جدره الماء يقدم العلاج باسيكلوبير عن طريق الوريد.

يحتاج الأطفال في عمر اقل من أربعة أسابيع , للحصول على اسيكلوبير عن طريق الوريد وعلى مدار خمسة حتى سبعة أيام أو حتى الحصول على تأكيد لتراجع الإصابة وعدم ظهور إصابات أخرى . يعطى علاج بمضادات الحيوية, فقط عندما يكون شك لوجود تلوث فيروسي مندمج أو إذا وجد شك حول سبب الطفح الجلدي.

لماذا لا نأخذ تطعيم النشط ضد حمى جدره؟
يمنع التطعيم النشط اثناء الحمل, لكن يوصى باعطائه للنساء الغير مطعمات قبل الحمل وبالأساس للنساء في ظروف الحمل الخاص والخطر– العاملات بنزل يومية أو ضمن طاقم طبي. نجاعة التطعيم هي بين 70 ل – 90 بالمئه.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.