شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

مخ الانسان يسجدُ لله حتى لو كان كافراً

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 29 أغسطس, 2013 | القسم: دين ودنيا

كشفت دراسة طبية حديثة عن وجود مجموعة من التغيرات التي تطرأ على جسم الانسان اثناء الصلاة أو التأمل الروحي موضحة أن أولى هذه التغيرات تتمثل في إندماج عقل المتطوع مع الكون تماماً بعد مرور 50 ثانية على بدء الصلاة أو التأمل… وأكدت الدراسة التي أجراها الباحث الأمريكي(رامشاندرن) بالاشتراك مع مجموعة من الباحثين أن معدل التنفس واستهلاك الأوكسجين داخل جسم الإنسان ينخفض أثناء الصلاة بنسبة تتراوح مابين 20 أو30%، بالاضافة الى زيادة مقاومة الجلد وارتفاع تخثر الدم بصورة أكبر…. وبينت الدراسة أن الصور الملتقطة بالاشعة أظهرت أساليب عمل مدهشة لعمل المخ اثناء الصلاة، مشيرة الى ان صور المخ قد اختلفت في الصلاة عن صورته في الأحوال الاخرى العادية،وأن نشاط الخلايا العصبية في المخ قد انخفض وظهر بلون لامع في الاشعة ومن جانبه أكد رامشاندرن: أن هذه النتائج والصور تعد دليلا علميا على مايسمى بالسمو الروحي وعلى وجود الدين في المخ، وهو ماينسحب تأثيره على بقية الأعضاء مثل العضلات والعين والمفاصل وتوازن الأجهزة وأضاف أن الأعضاء كلها ترسل إشارة الى المخ أثناء الصلاة وهو مايترتب عليه زيادة نشاطه، الى ان يفقد مخ المصلي علاقته مع الجسم تماما ويصبح مجرد عقل خالص ينسحب من العالم الأرضي الى عالم آخر. من جانبها أكدت صحيفة (واشنطن بوست) أن هذه الأبحاث والدراسات تشكل اجتهادا كبيرا من العلماء لكسر الحاجز بين الانسان وأسرار المخ، بينما أبدت صحيفة (ساينس) ارتياحها لهذه الأبحاث مشيرة الى أهميتها في توضيح العلاقة بين الدين والعلم ويُذكر أن هذه الأبحاث فندتْ تماما نتائج دراسات وليم جيمس رائد سيكلوجية الدين حول أسرار الدين في المخ، والتي انتهى فيها الى أن العلم والدين ينتميان الى عالمين مختلفين تماما.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.