شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

اجعلي طفلك مواظبا على ممارسة الرياضة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 8 مارس, 2013 | القسم: الأطفال

تعتبر الرياضة من بين الأمور الضرورية في حياة الطفل، كونها تعد من العناصر الأساسية لنموه، كما أنها تجعل حياته حياة صحية و مليئة بالنشاط… لهذا على الأهل و الأساتذة أن يكونوا قدوة للطفل، مما يجعله يمارس الرياضة بشكل تلقائي. على الأبوين أن يعلما أنه كلما كبر الطفل تزيد صعوبة ممارسته للرياضة، سواء تعلق الأمر بظروف الدراسة أو عدم ثقة الطفل بنفسه، أو بسبب عدم إيجاده القدوة التي يقتدي بها في هذا المجال.

في الكثير من الأحيان نلاحظ أن الطفل يرغب في ممارسة الرياضة، لكنه لا يجد الرفيق المناسب لذلك، في الوقت الذي لا تسمح له الأم بممارسة أحد النشاطات الرياضية خارج المنزل رفقة الأصدقاء. سنقترح اليوم على الأبوين بعض النصائح التي ستمكنها من إدخال الرياضة في حياة الطفل اليومية:
– اجعلي الرياضة روتينا يوميا في حياتك الأسرية، حتى تعودي طفلك على ممارستها منذ صغره.
– اجعلي النشاطات الرياضية التي تمارسينها ممتعة، سواء كانت أنشطة جماعية أو فردية.
– بدلا من مشاهدة التلفاز بعد تناول وجبة العشاء، بإمكانك أنت و زوجك أن تصطحبا طفلكما لممارسة رياضة المشي.
– اجعلي طفلك يعلم بفوائد الرياضة التي سيكتسبها جسمه، كتقوية القلب والحفاظ على الشرايين دون انسداد، مع ضمان الحصول على الرشاقة و اللياقة، لتحببيه فيها منذ الصغر.
– اعلمي عزيزتي الأم أن طفلك إن لم يكن يمارس أحد أنواع الرياضة، فإن هذا يجعله يقوم باستهلاك عدد كبير من السعرات الحرارية أكثر من اللازم، و بالتالي ستتجمع بجسمه على شكل دهون، لكن في حال كان صغيرك يمارس التمارين الرياضية، فأن وزنه سيصبح مناسبا و منخفضا، كما أن الرياضة تساهم كذلك في الحفاظ على كثافة عظام الطفل، و تحميه من الإصابة بهشاشة العظام في المتقبل.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.